أجمل المدن السياحية في المغرب

أجمل المدن السياحية في المغرب

تعتبر المغرب من أجمل البلدان السياحية فهي تعتبر وجهة سياحية متكاملة حيث توجد بها العالم الدينية والأماكن الطبيعية الخلابة، كما تطل على ساحل البحر الأبيض المتوسط مما يجعلها تتمتع بجو معتدل يجعلها البلد السياحي المفضل للعديد من السياح.

الدار البيضاء
تعتبر كازابلانكا أو الدار البيضاء من أجمل المدن السياحية في المغرب، وهي تطل على محيط الساحل المغربي، وتعتبر العاصمة الاقتصادية للمغرب، وتتميز كازبلانكا بتنوع الأماكن السياحية والتاريخية التي تمركز بها، ومن أهم الأماكن التاريخية بها هو سور باب مراكش.
من أهم الأماكن السياحية في كازبلانكا هي المدينة القديمة وهي عبارة عن منطقة يحيط بها سور له أبواب رئيسية، ووه يعتبر منطقة تاريخية ويعد باب مراكش أحد أشهر أبواب سور البلدة القديمة، أما باب مراكش فهو عبارة عن شارع ملئ بمنافذ بيع الملابس والاكسسوارات المتنوعة، وننصحكم أيضاً بزيارة مسجد الحسن الثاني أكبر المساجد في المغرب، ويأخذ مسجد الحسن طابع العمارة المغربية الفريدة، وننصحكم بزيارة البرجان التوأم اللذان يصل ارتفاعهما إلى 115 متر، كما يمكنكم الاستمتاع بتجربة تسوق فريدة في أحد أكبر المراكز التجارية في افريقيا، وهو مجمع موروكو حيث يضم العديد من محلات الماركات العالمية.

مدينة مراكش
تعتبر مدينة مراكش من أجمل المدن السياحية في المغرب، فهي تمتاز بطبيعتها الجميلة الساحرة والمباني التاريخية العريقة، بالإضافة إلى الحدائق العامة المصممة برقي وجمال ليس لهما مثيل.
يمكنكم زيارة ساحة جامع الفنا وهي عبارة عن مجموعة من المقاهي ومنافذ تبيع أشهى الأكلات، ويوجد بها أيضاً متحف مراكش الذي يضم مجموعة متميزة من التحف والمعروضات التي تمثل الفن المعاصر والأعمال الإسلامية المزخرفة، ويمكنكم زيارة حدائق ماجوريل المميزة حيث تجمع بين ألوان الطبيعة كما تضم أيضاً مجموعة من النباتات النادرة تم جمعها من خمس قارات حول العالم، وإذا كنتم من محبي الأماكن الطبيعية الهادئة يمكنكم الذهاب إلى حدائق المنارة لاستنشاق الهواء النقي والاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة.
تضم مدينة مراكش أيضاً المعالم الأثرية الدينية والتاريخية من أبرزها جمع الكتيبة الذي يمتاز بمئذنته المزخرفة التي ـاخذ الطابع المعماري القديم، كما توجد بها القبة المرابطية وبنيت في عهد علي بن يوسف وتأخذ القبة الطراز المعماري الذي لم يتدهور برغم مرور السنين.

مدينة الرباط
تعتبر مدينة الرباط ثاني أكبر مدينة في المغرب، وهي تتميز بموقعها الجغرافي المميز على سهل كبير على المحيط الأطلسي، كما يمر بها نهرأبي رقراق، وتضم مدينة الرباط العديد من الوجهات السياحية المتنوعة.

صومعة حسان من أشهر الأبنية التاريخية الموجودة في مدينة الرباط، وهي من أهم المعالم السياحية في المغرب حيث يتخطى عمرها حوالي التسعة قرون، ويحيط بالصومعة عدد هائل من الأضرحة التي تعود لرموز المغرب مثل الملك محمد الخامس والملك الحسن.
موقع الشالة الأثري، شالة هي عبارة عن مدينة صغيرة تقع على نهر أبي رقراق، وهي تضم ساحة كبيرة والمعبد الرئيسي وحمامات قديمة، وتقطن بها أعداد هائلة من الطيور، وتوجد بمدينة الرباط حديقة حيوانات تضم أكثر من 1000 حيوان منها حيوانات من أصول افريقية كالفيلة والأسود وغيرها، كما يوجد بالمدينة المتحف الأثري الذي يضم مجموعة واسعة من التحف الأثرية التي تعود إلى عصور ما قبل الإسلام وعصور ما قبل التاريخ.

طنجة
تعتبر طنجة مدينة ساحلية، حيث تقع طنجة على ساحل البحر المتوسط، وتتمتع مدينة طنجة بالمعالم السياحية والأماكن الطبيعية الخلابة التي تجعلها مصدر جذب للعديد من السياح، ومن أبرز الأماكن السياحية في طنجة هي مغارة هرقل حيث يمكنكم التعرف على المغارة والأساطير التي تحكي عن المغارة، ويوجد بمدينة طنجة أيضاً السوق الكبير الذي يضم المطاعم والمقاهي ومتاجر بيع الملابس التقليدية ومحلات الحرفيين، كما تحيط بها العديد من المساجد والساحات، كما توجد المطاعم التي تقدم أشهى الاكلات المحلية من المطبخ المغربي.

مدينة فاس
تعتبر مدينة فاس من أهم مدن المغرب، وهي مدينة كبيرة تحتوي على المعالم الأثرية التي تدل على حضارة المغرب عبر العصور الإسلامية، ومن أهم هذه الآثار سور المدينة وأسواره الثمانية، وتتميز مدينة فاس بعدم وجود السيارات بها، كما يوجد بها متحف دار البطحاء يتمتيز بتصميمه المغربي اسباني، وتم بنائه في الأصل ليكون مقر للإقامة الصيفية واستقبال الضيوف، يمكنكم التجول في المتحف ومشاهدة المعروضات المتنوعة به من التحف الفنية والمصنوعات اليدوية المذهلة، كما يوجد بها متحف الفنون والحرف الخشبية وهناك يمكنكم مشاهدة أعداد كبيرة من المنحوتات الخشبية القديمة، وهو من أهم الأماكن السياحية في مدينة فاس، حيث يعرض المتحف تاريخ النجارة والفنون الخشبية بداخل مدينة فاس .

شاهد: فيديو مقترح من يوتيوب عن جولة سائح في المغرب

نبذة عن الكاتب

يمنى ماهر شعلان محررة مقالات

مقالات ذات صله