أسهل 5 طرق للعناية بمولودك الجديد

أسهل 5 طرق للعناية بمولودك الجديد

تهانينا لكِ عزيزتي الأم لتشريف مولودك الجديد للحياة ،وها أنت تحاولين تطبيق كل ما هو طيب لإسعاد طفلك الرضيع هذا ما سنحققه لكِ في تقريرنا التالي، فكيف تعتني بنظافتة الشخصية وتطعمية وما هى الأنشطة المناسبة له .

أولاً: كيفية استحمام المولود :

أسهل الطرق للحفاظ على نظافة طفلكِ حديث الولادة هو تحميمه بالإسفنجة: وهي تجربة تنظيف لطيفة وممتعة لطفلكِ. يقول الخبراء أن تحميم طفلكِ يوميًا ليس مطلوبًا لأنه قد يعمل على جفاف بشرته الرقيقة. فيكفي تحميه ثلاث مرات أسبوعيًا حتى يصل عمره إلى عام واحد. ويمكنك اتباع الخطوات التالية :

1.اختيار الوقت المناسب

تفضل بعض الأمهات فترة الصباح حينما يكون الطفل في العادة منتبهًا ومتحمسًا. بينماآخريات فترة المساء كجزء من خطوات تهدئة الطفل وتهيئته للنوم.

  1. جمعي كل ما تحتاجين إليه قبل أن تبدأي

حضري ملابس نظيفة لطفلكِ وحفاضًا جديدًا وزوجًا من المناشف الصغيرة ومنشفة أخرى كبيرة ،وصابون متوسط خاص بالأطفال ووعاءً به ماء دافئ ويجب أن تختبري الماء بيديك.

  1. حافظي على راحة ودفء طفلكِ.

تأكدي من أن غرفته دافئة قبل خلع ملابسه. احرصي على وضع منشفة صغيرة مبللة ودافئة على أجزاء جسم طفلكِ التي لا تنظفينها حاليًا حتى يظل شعوره بالراحة.

  1. ابدأي من الرأس

ابدأي من رأسه ووجهه، باستخدام منشفة صغيرة بدون صابون حتى لا تدخل أي رغاوي في عينه أو فمه، انتبهي جيدًا للرقبة والمنطقة أسفل الذقن، كما أن المسافات بين أصابع اليدين والقدمين، والإبطين، وخلف الأذنين، تصبح متسخة للغاية، امسحي بحرص حول السرة، مع الحرص على جفافها. إذا حدث أن بللتيها، فقومي بتجفيفها بالتربيت عليها برفق باستخدام منشفة ناعمة،نظفي منطقة الحفاض في النهاية

  1. لفي طفلكِ

يمكنك تجفيف طفلكِ بمنشفة ذات رأس، ووضع حفاض جديد له، ووضعه على بطنه حتى تتمي العملية للنهاية .

طبيعة نمو الأطفال :

ويجب عليكي عزيزتي الأم أن تفهمي تماماً طبيعة نمو طفلك ،فالمواليد الجدد لا يلعبون، ولكنهم يستمتعون باستكشاف العالم من حولهم بأعينهم وآذانهم وأجسامهم،وخذي الوقت اللازم للتحدث إلى طفلكِ عندما يكون مستيقظَا، إنه يعرف صوتك جيدًا منذ كان في رحمكِ، لذا فإن سماع صوت أمه وأبيه يطمئنه ،وانظري إليه جيدًا عندما تحملينه، وسوف ينظر إليكِ وأنتِ تحتضنينه أو تتحدثين إليه أو تغنين له،وأفضل وضع لنوم طفلكِ هو نومه على ظهره.

طعام الأطفال حديثي الولادة :

في الساعات الأولى لطفلك ، سيكون جاهزًا لأول إطعام. سواءً اخترتِ إرضاعه طبيعيًا أم لا، فستقضين وقتًا طويلاً في إطعام طفلكِ خلال الأسابيع والشهور القليلة الأولى من حياته،فالرضاعة الطبيعية هى أفضل شئ لمولدك الجديد فهو يكتسب مناعته منك فاحرصي عليها .

ولكنها قد لا تكون سهلة. فقد تستغرق وقتًا حتى تعتادين أنتِ وطفلكِ عليها،و تذكري أن هذه هي المرة الأولى لكما ،ومن الجدير بالذكر أن  لبن الثدي به مادة خاصة تُسمى “اللبأ” ويكون سائل ضارب إلى الصفرة، مليء بالبروتين والأجسام المضادة المفيدة للغاية التي تقوى مناعة طفلك .

ألعاب مفضلة لحديثى الولادة :

لا ننسي طبيعة الطفل منذ البداية إلى اللعب والتطلع للعالم الخارجي، فإن تركه يقضي بعض الوقت على بطنه يساعده على تقوية عضلات الظهر والرقبة، ويمكنك وضعه على بطنه واسنديه على ذراعيه، مع الحرص على عدم وجود أي والآن راقبيه وهو يحاول رفع رأسه وتحركيها من جانب إلى آخر،ابدأي بمدة تتراوح بين ثلاث وخمس دقائق تقريبًا عدة مرات في اليوم، ثم قومي تدريجيًا بزيادة مدة كل جلسة استلقاء على البطن.

ولا تنسي عزيزتي الأم من ضرورة سرد القصص لطفلكِ عند النوم، فبعد يوم طويل من اللعب والأنشطة المختلفة، من المفترض أن تكون قصة ما قبل النوم هي كل ما يحتاج إليه طفلكِ حتى تساعديه على النوم الهادئ .

كيفية تهدئة الطفل:

يمثل المصّ سلوكًا صحيًا للتهدئة الذاتية لدى الأطفال حديثي الولادة،و يلجأ الطفل في عمر ثلاثة أسابيع إلى تلك العادة  و يمكنكِ مساعدة طفلكِ على إتقان هذه المهارة من خلال ترك يديه بلا قفازات أو أغطية، أو لفه مع جعل يديه قريبة من وجهه، أو وضع بطانية طفل أو منشفة يد مطوية على شكل اسطواني خلف كتفيه لمساعدته على الميل للأمام عندما يكون في مقعد الأطفال.

ونصيحتي لك ِ عزيزتي الأم لا تنزعجي مع بداية صراخ طفلك، فهو أمر طبيعي وحاولي أن تهدئيه من خلال الإحتضان برفق ،وإطعامه بشكل كافي فقد يكون سبب الصراخ الجوع أو الإحساس بالبرد ،أو إحتياجه لك فلا تتركيه من بين يديك.

فيديو مقترح لكيفية تهدئة بكاء الأطفال

 

نبذة عن الكاتب

مروة فتحي محررة صحفية من مصر متخصصة بباب الاسرة والطفل

مقالات ذات صله