أمينة تيلر: شاركت الناس أفكاري لا جسدي!

أبدع الشباب العربي على غرار نظرائهم في العالم أشكالاً من الاحتجاج.. بعضها مألوف، أما البعض الآخر فغير معروف.. وقد اتخذ الاحتجاج صوراً عدة أكثرها قسوة احتجاج البوعزيزي الذي أحرق نفسه حياً، والذي أشعل شرارة ما صار يعرف بالربيع العربي لكن هناك شكلاً جديداً مثيراً للجدل الصاخب، والامتعاض والرفض في أغلب الأحيان.. بدأ هذه المرة في اتجاه عكسي من مصر إلى تونس، ذلك هو الاحتجاج بالتعري!

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله