أول بيان رسمي من محمد رشاد بعد إلغاء زفافه: هذا ما قاله لريهام سعيد

أول بيان رسمي من محمد رشاد بعد إلغاء زفافه: هذا ما قاله لريهام سعيد

نشر مطرب اراب ايدول الفنان محمد رشاد أول بياناً عبر حسابه الرسمي على موقع تبادل الصور الشهير “انستجرام” موجهاً إلى الإعلامية ريهام سعيد.

وقال محمد رشاد في بيانه غاضباً: “أولاً اسمي وحياتي الخاصة والعامة لا تعنيكي في شيء وماسمحش إنك تصوريني في صورة انسان مستهتر بمشاعر إنسانة بحبها أو بيننا شيء محترم ولكن يمكن ماحصلش بينا نصيب لخلافات خاصة بينا قبل أي حد كائن من كان والقرار بخيره أو بشره عائد علينا أولاً وأخيراً قدر الله وما شاء فعل، إن لم يشأ لم يكن وإن شاء قد كان”.

وتابع: “ثانياً المصادر الموثوقة اللي قالتلك إن مي جالها جلطة فالمخ موصلتش لحضرتك إنها كانت معايا أثناء عرض الحلقة بتاعتت بنحاول نوصل لحل يرضي أطراف الخلاف اللي حدث يوم زفافنا وماكنش ولله الحمد عندها جلطة فالمخ بعد الشر عنها وعن أي شخص، ما عتقدش هتوصلك لأن مصادرك يا ستاذة يا كبيرة ضعيفة”.

وأضاف: “ثالثاً وده الأهم مي بالنسبة لي أكبر من كل الكلام اللي بيتقال لأن بيننا عشرة وسنين شوفنا فيها حلو ووحش، ولو حضرتك كلمة الكرامة لا تعنيلك شيء فأنا كرامتي وكرامة أهلي تعنيلي جداً وتهني بعيداً عن كل المهاترات اللي تم نشرها خلال الأيام اللي فاتت وأنا احتراماً لأيام ومشاعر بيننا ماحبتش أتكلم ولا هتكلم لإن مي سواء كانت شريكتي فالحياة أو لا بنصيب وقدر الله تعنيلي كتير جداً.

وختم رشاد كلامه بقوله: “أتمنى تتأكدي من مصادرك وأخبارك قبل ما تتناولي أعراض وحياة الناس الشخصية لأن بفضل الله أنا أهلي ربوني كويس وعرفوني الأصول والشهامة والأخلاق والكرامة قبل كل شيء”.

جديراً بالذكر أنه تم إلغاء حفل زفاف الفنان محمد رشاد على المذيعة مي حلمي في أجواء غامضة، وانتشرت شائعة أن المطرب محمد رشاد لديه حالة وفاة ولكن قال المقربون من الفنان أن هناك اختلاف في وجهات النظر بين العروسين ولذلك تم تأجيل الزفاف لحين حلها.

نبذة عن الكاتب

يمنى ماهر شعلان محررة مقالات

مقالات ذات صله