اراء الفنانين والرياضيين بمجلة شباب 20

هي معشوقة الجماهير وسن الفنانين والرياضيين في العالم العربي كله من المحيط إلى الخليج، محترمة تنشر أخبار ونشاطات النجوم بطريقة هادئة وجذابة وشيقة دون إثارة أو أكاذيب.. هكذا هي “شباب 20” في عيون نجوم الفن والرياضة، الذين أجمعوا على تميز أسلوبها وأناقة إخراجها، إذ تقدم الفن الراقي وتدعم النجوم الجدد ولا تنحاز لفنان على حساب آخر، ذلك وغيره قاله المشاهير في حديثهم عن مجلة الشباب العربي الأولى.

هيفاء وهبي: رشيقة تهتم بالفن الراقي

مجلة محترمة تعطى الفنان حقه، وتركز على وضع صور النجوم على غلافها باستمرار، كما أنها تلقي الضوء على الفن الراقي وليس المبتذل، إذ تركز في تغطيتها للأحداث الفنية  على النجوم الحقيقيين، ولا تحاول الإنحياز لفنان معين على حساب آخر، فهي متوازنة جداً، ولم أقرأ فيها أي موضوع هاجمت فيه فناناً لحساب منافسه، وهذا هو بالضبط ما نطلبه من أي صحيفة أو مجلة تتناول دنيا الفن على صفحاتها. فتحية حارة من كل قلبي لهذه المجلة الرشيقة.

ميس حمدان: متميزة وطباعتها فاخرة

 هي حقاً جميلة وأنيقة جداً فشكلها متميز وطباعتها فاخرة، وهو أمر يسعد القارئ بصفة عامة والفنان بصفة خاصة. وهي تتسم في تناولها عالم الفن بالتنوع، حيث تقدم كل الفنون من مسرح وسينما وتلفزيون وغناء. وأنا شخصياً أكون سعيدة جداً عندما ينشر لي فيها حوار كبير أو خبر صغير.

زينة: أعرف منها أحوال الزملاء والزميلات

ليست محلية فهي لا تتناول الواقع في دولة واحدة، ولكنها تقدم مختلف القضايا الشبابية والفنية التي تهم الناس في الشرق والغرب وفي العالم العربي كله. وأنا أعرف من خلالها أخبار الوسط الفني في القاهرة، رغم أنني أعيش في عاصمة الفن. وهذا يؤكد مدى مصداقية هذه المجلة، ومدى الجهد المبذول فيها.

الفنانة تتيانا: تقدمنا للجماهير بصورة محترمة

“شباب 20” تخصص مساحة معقولة للحوارات الفنية والتحقيقات، التي تلقي الضوء على عالم الفن، ولهذا يحبها الفنانون، فهي تساهم في تقديمهم للجماهير في صورة محترمة. كما أن المجلة الشابة تخصص مساحة كبيرة لشباب الفنانين، حيث تركز على أخبارهم وأعمالهم، مما يساهم في دعمهم وتقديمهم للجماهير في العالم العربي كله من المحيط إلى الخليج.

حورية فرغلي: شعبية ضخمة في الوسط الفني

هي صوت الفنانين والشباب وتعبر عن أفكارهم واتجاهاتهم الفنية، وتساعد في تعريف الناس بهم، ولذا أصبحت لها شعبية ضخمة في الوسط الفني، وصار كل فنان يتمنى أن ينشر حواراً فيها يقدم من خلاله أفكاره وإنجازاته، ويشرح وجهة نظره في القضايا المختلفة، وأنا شخصياً أحرص على متابعتها شهرياً.

زيزي عادل: موضوعاتها الفنية وتحقيقتها مبيكرة

“شباب 20” تقدم الفنانين في أحلى صورة، وهي تلقي الضوء على حياتهم العملية لا الشخصية. كما أنها تقدم موضوعات مبتكرة عن عالم الفن، فعلى سبيل المثال قرأت فيها تحقيقاً عن ملابس الفنانين في الأعمال الدرامية الرمضانية، وقد أعجبني الموضوع وقتها، كما قرأت في نفس العدد موضوعاً عن عين الحسود التي تتوقف عن العمل في شهر الصيام.

ديانا كرزون: صحافة جادة في ثوب أنيق

مجلة راقية تقدم الصحافة الجادة في ثوب أنيق، فهي تتناول القضايا الفنية على سبيل المثال بشكل محترف ومحترم بعيداً عن الإثارة الكاذبة، وهي لم تنشر صورة عارية لأي فنانة، حيث تحرص علىالقيم العربية الأصيلة، ولذا فهي بحق مجلة كل الشباب العربي.

هاني رمزي: وجبتها شهية لا أشبع منها

رغم كثرة الإصدارات الصحفية في العالم العربي أحرص على قراءتها كل شهر، لأنها تقدم لي وجبة لذيذة وشهية من الأخبار العامة والشبابية والفنية، فأعرف منها مثلاً أخبار نجوم الفن في العالم، وآراءهم في القضايا المختلفة وكيف يعبرون عن أنفسهم.. باختصار فإن المجلة بالنسبة لي ليست إصداراً عادياً، لكنها وسيلة إعلامية مميزة ومتميزة.

أحمد عز: تنشر أخبارنا دون تفرقة أو تحيز

هي مجلة كل النجوم، تتناول نشاطاتهم بشكل متميز، ودون إثارة أو اللجوء إلى الأخبار الكاذبة التي تضر الفنان أكثر مما تفيده. كما أن البعض لم ينجح في استخدامها كسلاح ضد زملائه، فهي تنشر أخبار الجميع دون تفرقة أو تحيز. باختصار هي مجلة محبوبة في الوسط الفني.

علا غانم: أتمنى أن تقلدها المجلات الأخرى

بلا أي مجاملة تعتبر المجلة الأولى في العالم العربي، فهي متميزة في الشكل والمضمون. وتتناول أخبار الفنانين بشكل معتدل، وهي تنشر نشاطاتهم الفنية والعامة، فهي تحرص مثلاً على نشر مناسباتنا الاجتماعية والحفلات الخيرية والعامة التي يحضرها الفنانون من خلال باب “فلاش”. وأتمنى أن تقلدها المجلات اأخرى في العالم العربي.

محمد أبو تريكة: سبابية من الطراز الأول

نجم الأهلي والمتنخب الوطني المصري محمد أبو تريكة، يرى أن “شباب 20” احتلت مكانة متميزة في قلوب نجوم الكرة خلال سنوات معدودة، لأنها مجلة متنوعة تقدم الرياضة والفن والقضايا الاجتماعية والعامة، فهي شبابية من الطراز الأول، ولذا يحرص اللاعبون وجميعهم من الشباب على قراءتها.

أحمد حسام “ميدو”: فوق المنافسة ولا تحاول الإيقاع باللاعبين

يقول عنها نجم نادي الزمالك المصري إنا تتناول الرياضة بطريقة مبتكرة، حيث تنشر الحوارات الرياضية بعناوين هادئة وليست زاعقة، ولا تحاول الإيقاع بين اللاعبين كما تفعل بعض الإصدارات الصحفية الأخرى. وهي مجلة فوق المنافسة، حيث تنافس نفسها فقط، فليس هناك مجلة أخرى قادرة على تقليدها في العالم العربي كله.

محمد بركات: تساندنا وتدعمنا دون مقابل

يعتبرها نجم النادي الأهلي والمتنخب الوطني المصري سند الرياضيين في العالم العربي كله، من المحيط إلى الخليج، ويقول إنها تدعمنا دون مقابل وتنشر أيضاً الجانب الآخر من حياتنا، حيث تقدم آرائنا في القضايا العامة وتلقي الضوء أحياناً على الحياة الزوجية للنجوم، باختصار فإن كل لاعبي الكرة يحبونها.

نانسي عجرم: العيد عيدكم وعيدنا

نانسي عجرم لخصت رسالتها بقبلة كبيرة فقالت: نفتخر في عالمنا العربي بمطبوعة أنيقة وجميلة وغنية بالموضوعات مثل “شباب 20″، التي تواكب العصر بكل قضاياه، مطبوعتكم جذابة ومثيرة لا يمكن التوقف عندها بشكل عابر، بل كل ما فيها جذاب، فالعيد عيدكم وعيدنا، وأتمنى لكم العمر المديد من النجاح والتألق.

دارين حدشيتي: صديقة وفية وبريئة من الإدعاءات

صعب على الفنان أن يتخلى عن دبلوماسيته، لأن الإعلام سلاح ذو حدين، ولكن أمام خضور مطبوعة راقية وصادقة مثل ” شباب 20″ يضطر الفنان إلى أن يكون صادقاً مع نفسه ويقول ما يمليه عليه ضميره، أنا تعرفت على المجلة من خلال مكتبها في بيروت، تعلقت بها، شعرت كأنها طبق فاكهة متنوع، لامستني من الداخل وباتت صديقتي في رحلاتي للخارج، موضوعاتها تجذبني، أخبارها، ضيوفها، عالم الموضة والأزياء. مجلتكم صديقة وفية وبريئة من الادعاءات المفبركة والمركبة التي نجدها في بعض الصحف والمطبوعات. وهي خير جليس في هذا الزمن! ألف مبروك عيدكم، ودائماً نحو الأفضل.

ألين خلف: عائلية محترمة تجذبك من أول مرة

مجلة العائلة، مجلة نظيفة، محترمة جداً وموضوعاتها مميزة تجذبك من أول مرة، فتشعر بالإنتماء إليها لأنها صادقة ونزيهة، لا تراوغ أو تنحاز، “شباب 20” مبروك عليك العيد وأتمنى لك الاستمرار من نجاح لآخر، لأن نجاحك هو الضمانة الحقيقية للفنان اليوم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله