استمتع بالمفرقعات النارية في العيد لكن بأدب وإتيكيت

استمتع بالمفرقعات النارية في العيد لكن بأدب وإتيكيت

مجلة شباب 20
استمتع بالمفرقعات النارية في العيد لكن بأدب وإتيكيت!

لا يمنع الإتيكيت من الاستمتاع بفرحة العيد ونشر البهجة والسرور بين الأصدقاء والأهل، لكنه يحدّد بعض التصرفات التي قد تكون مزعجة بالنسبة للآخرين، حتى لا نفسد عليهم فرحتهم ونسمح لهم بالاستمتاع كما يحبون، ولأن المفرقعات النارية من أكثر التفاصيل المبهجة التي ننتظر العيد من أجلها، فلا مانع من استخدامها وجعلها جزءاً من الاحتفالات والتجمّعات المنزلية، لكن يفرض الإتيكيت بعض القواعد التي تحدد استخدام هذه المفرقعات لأنها يمكن أن تكون مؤذية ومزعجة أحياناً.

1- أولاً، بما أن الأطفال هم أكثر من ينتظرون العيد لشراء المفرقعات المبهجة والاستمتاع بها، يجب أن يرافقهم عند إشعالها واللهو بها شخص بالغ ومسؤول، لضمان عدم تضرّرهم ومنعهم من إشعالها بطرق خاطئة.

2- في حال استخدام المفرقعات النارية البسيطة في المنزل، فينبغي أن يكون ذلك في مكان مفتوح، مثل حديقة المنزل أو الشرفة، وليس داخل المنزل.

3- يجب مراعاة ظروف الجيران، فإذا كان أحد الجيران يمر بأوقات صعبة أو ظروف محزنة، فينبغي الامتناع عن مظاهر الفرحة التي تصدر الأصوات، وخاصة المفرقعات النارية، فهي تعتبر من الأمور المؤذية والمزعجة بالنسبة للجار الذي يمر بظروف صعبة، فينبغي احترام ذلك والاحتفال مع العائلة بصمت وهدوء.

4- انتبه للوقت، فمن غير اللائق أن تستمتع بالمفرقعات النارية في ساعة متأخرة من الليل، حتى وإن كان ذلك في أيام العيد.

5- إذا كنت تستخدم المفرقعات اليدوية، تذكّر أنها ليست للمزاح أو محاولة التهريج مع الآخرين من خلال رميها عليهم على سبيل المثال أو إخافتهم بها. وانتبه أين ترميها بعد الانتهاء منها، وكيف تحمليها كي لا تسبّب الأضرار في شعر أو ملابس الأشخاص الذين تمر بجانبهم.

6- إن كنت تنظّم حفلاً في منزلك بمناسبة العيد، فأنت المسؤول الأول عن كل ما سيتخلل الحفل، بما في ذلك المفرقعات النارية، ولذلك تأكد من نوعية المفرقعات التي ستستخدم ومدى مطابقتها للقوانين ومدى أمانها وضررها والتزم بالمحاذير والتعليمات الخاصة بها.

مقالات ذات صله