الأمير جورج ووالدته يكسران القواعد الملكية!

الأمير جورج ووالدته يكسران القواعد الملكية!

مجلة شباب 20

حاز الأمير جورج على اهتمام الصحافة العالمية، حين اصطحبته والدته دوقة كامبريدج كيت ميدلتون، لمشاهدة المباراة التي يخوضها والده الأمير ويليام وعمه الأمير هاري في لعبة «البولو» الشهيرة، خلال مهرجان البولو في تيتبري بإنجلترا. لكن ما جرى أن الأمير الصغير الذي لا يتجاوز عمره 23 شهراً، لم يحضر لمشاهدة المباراة، فكل ما كان يريده هو النزول إلى الساحة الخضراء للعب البولو، مثل والده! غير أنه استبدل جواربه الشهيرة بحذاء «كروكس»!

وبعد انطلاقه من مقعده، أمسك الأمير الصغير بعصا البولو، قاصداً ضرب الكرة، فاضطرت كيت إلى أن تركض خلف ابنها المشاغب الذي كان يقترب من ملعب البولو. إلا أن سلوك جورج الشقي لم يكن العامل الوحيد الذي لفت الانتباه إليه، بل حازت ملابسه الصيفية الأنيقة على إعجاب الجميع، إذ كان يرتدي «شورت» أزرق غامقاً، مع كارديجان صغير، وظهر بحذاء crocs، وهو أمر جديد بالنسبة إليه، لأنه اعتاد الظهور دائماً بجواربه الشهيرة التي تصل إلى ركبتيه.
يقع ملعب البولو على مسافة قصيرة من منزل «هايجروف» الريفي التابع للأمير تشارلز، لذلك قام الجد البالغ من العمر 66 عاماً بحضور المباراة، لمشاهدة ابنيه وقضاء الوقت مع حفيده وأفراد العائلة الملكية. لكن اللافت كان غياب شقيقة الأمير جورج الصغرى، «شارلوت»، عن أجواء هذه النزهة العائلية!

full-116_Page_013_Image_0002

مقالات ذات صله