“السابقون” مرشحون للتويج بالسيدة السمراء!

تشهد كأس الأمم الإفريقية المقبلة مشاركة أبطال سابقين للنهائيات أقل من النسخة الأخيرة في أنجولا 2010. تعد غانا أكثر الدول المشاركة في 2012 حصولاً على اللقب برصيد 4 بطولات آخرها في ليبيا العام 1982 عندما هزمت المنتخب صاحب الأرض بركلات الترجيح 7-6، وشهدت تلك البطولة بداية ظهور موهبة الأسطورة عبيدي بيليه الذي يلعب نجله أندريه أيو حالياً لأولمبيك مارسيليا، وسيشارك مع نجوم غانا في النهائيات المقبلة. حققت ديفوار لقبها الوحيد بعد ذلك بعشر سنوات في السنغال عندما تغلبت على غريمتها غانا، بعد مباراة تظل في الذاكرة بعد نهائيتها بركلات الترجيح 11-10، وكان الحارس الإيفواري آلان جواميني نجم اللقاء، وعبيدي بيليه أبرز الغائبين للإيقاف لتلقيه إنذاراً ثانياً في الدور قبل النهائي أمام نيجيريا، وفازت تونس في العام 2004 على المغرب 2-1 في النهائي لتتوج بلقبها الوحيد. كما تشهد البطولة مشاركة منتخبات ظهرت في المباريات النهائية من قبل، مثل غانا وتونس وزامبيا ومالي والمغرب والسنغال وغينيا، وستكون هناك فرق تستحق المشاهدة مثل كوت ديفوار التي فازت بكل مبارياتها في التصفيات، وكذلك السنغال التي ظهرت قوية للغاية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله