الصلاة على سجادة ديجيتال!

الصلاة على سجادة ديجيتال!

بعد الأخبار التي انتشرت على الإنترنت عن ابتكار سجادة صلاة ديجيتال، تقوم بإحصاء عدد الركعات وتنبه المصلي حتى لا يسهو، قامت صفحة مجلة «شباب 20» على الـ Facbook بسؤال متابعيها: هل أنتم مع أم ضد استخدام هذه السجادة؟
الإجابات انقسمت بين مؤيد للفكرة ومعارض لها، ولكل فريق أسبابه، حيث قال مصطفى عباس: «أنا ضد الفكرة…المؤمن الخاشع في صلاته لا يسهو لأنها هي أهم شيء في حياته»!، نيرمين فيصل قالت: «ضد، لأنني سوف أترك الصلاة والتركيز فيها»، وهو نفس رأي محمد محمد الذي قال: «ضد طبعاً، لأنه حتى لو سهوت فهناك جبر للسهو».
عثماني عبد الله قال: «أنا مع الفكرة، فالرسول عليه الصلاة والسلام سها في الصلاة ونبهه الصحابة رضي الله عنهم، لماذا لا نستحسن التكنولوجيا في الدين؟ أليس من الرجعية أن نبعدها عن ديننا الحنيف؟!»، وهو الرأي الذي ذهبت إليه ولاء صباح التي قالت: «أنا مع… لأنني من الذين ينسون كم ركعة صلوا».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله