العالم يباع بالمزاد العلنـــي

يشهد التاريخ بأن ذلك حقيقة وقعت فعلا و هو أن العالم قد بيع فعلا في المزاد العلني يوما من الأيام ، و قد كان ذلك في عهد الرومان القدماء.

فبعد أن توفي ( برتناكس  ) عرضت الامبراطورية الرومانية – و قد كانت تعتبر العالم كله تقريبا في ذلك الوقت – في المزاد العلني و قد رسا على تاجر روماني غنى اسمه ( ديدبوس سلفيوس جوليانوس ماركوس) فدفع ثمنها و قدره ما يساوي الآن خمسة ملايين ريال ذهبا يوم 28 مارس سنة 193 ميلادية و قد وافق مجلس الشيوخ الروماني على هذه الصفقة و أقسم للمشتري يمين الولاء و الطاعة.

غير أن فرق الجيش الرزماني التي كانت اذ ذاك في انجلترا لما سمعت بذلك اشمأزت منه ووجدت فيه عارا قوميا لا يمحى فسرعان ما عادت الى روما و على رأسها قائدها ( سبتيموس سيفروس ) فقبض عليه ديديوس  و قتله يوم 2 يونيوه من نفس السنة ، و بعد ذلك صار سيبتيموس  امبراطورا على الرومان.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله