المسلمون ليسوا إرهابيين: دعوة ممثلة أميركية تعرضت للإيذاء بعد تغطية شعرها من المطر

المسلمون ليسوا إرهابيين: دعوة ممثلة أميركية تعرضت للإيذاء بعد تغطية شعرها من المطر

مجلة شباب 20

بسبب المطر الشديد غطّت الممثلة المسرحية الأميركية “ميغان كينيدي” شعرها أثناء سيرها في ولاية نورث كارولينا فظن أحد الأميركيين أنها مسلمة فوجّه لها عدداً من الألفاظ النابية و قام بالتهكم و السخرية منها، فشعرت بمعاناة المسلمين في أميركا ما دفعها للتضامن معهم عبر “هاشتاغ”: “#المسلمون_ ليسوا_ إرهابيين”.

“ميغان كينيدي”، الممثلة بأحد مسارح مدينة “رالي” في ولاية نورث كارولينا، قالت عبر حسابها على “فيس بوك”، إنها بعد قيامها بالتسوق في أحد المراكز التجارية بالمدينة، أمطر الجو بشكل كثيف و هي في طريق المسرح، فقامت بسحب جزء من وشاحها الذي تلفه حول رقبتها لتغطية شعرها.

“كينيدي” أضافت أنه أثناء سيرها أمام أحد البارات، سخر منها أحد الأشخاص بصوت مرتفع و قام بإطلاق شتائم ضد المسلمين، فالتفت إليه لمواجهته، لكنها شاهدت علامات الكِبْر على وجهه، و أنه مستعد للشجار.

و لكن الممثلة الشابة لم تواجه شتائمه و تجاهلته تماماً و تركت لديه انطباعاً بأنها فعلاً مسلمة، و قالت: “لم أشأ أن أناقش دعواه بأنني مسلمة، رغم أنني لست كذلك، لأنني لم أُرد أن أعزز نقاشه بأن كوني مسلمة يعني شيئاً خاطئاً”، نقلاً عن “huffpostarabi”.

“كينيدي” تعاملت مع الموقف بذكاء خشية أن يتطور الاعتداء اللفظي إلى اعتداء بدني، فسارت نحو سيارتها، و قالت للمسنّ الأميركي: “عيد ميلاد سعيد”، وردت إساءته بلطف.

الموقف الذي تعرضت له “كينيدي” جعلها تشعر بما يشعر به المسلمون في أميركا من إيذاء بسبب “الإسلاموفوبيا”، و أعلنت تضامنها التام معهم قائلة: “قلبي مع كل مسلم و مسلمة ممن يتعرضون لمثل هذه الكراهية و التعصب الأعمى كل يوم”.

مقالات ذات صله