المشكلة والحل: هذا الشخص يطاردني

المشكلة والحل: هذا الشخص يطاردني

أرسلت لنا أحدى قارئات الموقع رسالة تقول فيها:”في شخص كان يطرش احاديث وجي المهم خبرته ان انا ما احب اتواصل مع ريايل غرب فاحترم رغبتي، المشكله مب هني المشكله ان فواتيري التابعه لهالرقم اللي عندي تندفع شهريا و انا شاكه فيه،بس بالمقابل احسه يعرفني.

 

 

الحل:

عزيزتي تحية لكي وسلام، هذا الأمر مثير للدهشة ولكنه في نفس الوقت أمر متكرر لذلك أقدم لكي خطوات تقومين بها.

 

الخطوة الأولى:

يجب عليكي أن تتابعي الأمر جيداً وخاصة الأمر الخاص بالفواتير التي يتم سدادها، لأن ليس من حق أي شخص أن يدفع لكي المال، ما لم يكون من ذوي الأقارب، أذهبي إلى الشركة وأطلبي معرفة من الشخص الذي قام بدفع الفواتير وأطلبي رقم الهاتف الخاص بمن قام بالفعل وسددي له ما دفعه.

 

الخطوة الثانية:

بعد أن تسددي ثمن الفواتير تحدثي مع تلك الشاب إذا كان على خلق، مرحباً به في خطوات رسمية تؤدي في النهاية إلى الزواج، فليذهب إلى البيت طالب يديكي إذا كان معجب بكي، فقط إذا وجدتيه على خلق اعطيه فرصة للحديث إليكي ولكن لفترة محددة لتعرفي ماذا يريد منكي في النهاية.

 

 

الخطوة الثالثة:

في كل الأحوال إذا كان من دفع لكي الفواتير، هو الشخص الذي يطاردك أو شخص آخر، لا تعطيه فرصه تعدي الحدود أو التجاوز، أقطعي كل الروابط والاتصالات التي يمكن أن يتواصل من خلالها إذا كان هذا الشخص ليس على خلق، وهذا في حالة أنكي لا تريدين ذوى النفوس الضعيفة من الشباب المعاكسة أو المطاردة، أنتي في النهاية ملكة لا تلتفتي لمثل هؤلاء.

 

 

نبذة عن الكاتب

مارينا عزت، صحفية واعلامية مصرية، متخصصة بالباب الاخباري.

مقالات ذات صله