النظارة الشمسية.. ذوق وفنّ وأسس اختيار!

النظارة الشمسية.. ذوق وفنّ وأسس اختيار!

ليس من السهل اختيار نظارة شمسية تلائم شكل الوجه وتتناسب مع الملامح، وليست كل النظارات الجميلة بتصميمها وألوانها يمكننا أن نرتديها، فهناك بعض الأمور التي ينبغي أن نعرفها، لنحسن اختيار النظارة الشمسية الصحيحة، والتي ستتكفل بإبراز أناقتنا وجمالنا.

وفيما يلي، تصنيفاً بسيطاً يجب أن نأخذه بعين الاعتبار عند شراء نظارة شمسية، لكن قبل أن نأخذ بالنصيحة، يجب على كل شخص أن يحدد شكل وجهه وبالتالي يعرف ما سيناسبه.

الوجه الدائري:
هو الوجه الذي يتساوى طوله مع عرضه، وحوافّه مستديرة غير بارزة. ويجب على صاحبه أن يبتعد عن النظارات الشمسية الدائرية، ويختار النظارة المربعة ذات العدسات العريضة، ويمكنك أيضاً أن يرتدي النظارة ذات الإطار العلوي السميك، فهي ستساعد على إعطاء مظهر الوجه مزيداً من الطول.

الوجه المربع:
وحوافّ هذا الوجه مدبّبة ويمتلك جبهة عريضة وعظام فكّه بارزة. ولإعطاء هذا الوجه بعض الاستدارة مع تخفيف بروز العظام، يمكن اختيار النظارات ذات العدسات المستديرة والبيضاوية أو موديل عيون القطة.

الوجه على شكل قلب:
وياخذ هذا الوجه شكل المثلث المقلوب ويتميز بجبهة عريضة وذقن مدبّبة. ولإطلالة تناسبه، ينبغي اختيار النظارة ذات موديل عيون القطة، فعدساتها عريضة وحوافها مسحوبة للأعلى أو مستقيمة.

الوجه البيضاوي:
ويعتبر الوجه المثالي، لأن جميل أشكال وتصاميم النظارات تناسبه، فهذا الوجه يأخذ شكل البيضة، وطوله يعادل عرضه مرة ونصف، ويتساوي فيه عرض الجبهة والفك ويتسم بضيق الذقن قليلاً مع بروز في عظام الخد.
ولصاحب هذا الوجه حرية اختيار النظارة الشمسية التي تعجبه، مع مراعاة اختيار نظارة بعدسات ذات حجم متوسط أو كبير.

مقالات ذات صله