امرأة تواجه زوجها بالخيانة بلوحة إعلانية ضخمة في طريقه إلى العمل

امرأة تواجه زوجها بالخيانة بلوحة إعلانية ضخمة في طريقه إلى العمل

مجلة شباب 20

انتشرت أفكار اللافتات الإعلانية الشخصية في الشوارع و التي تكون لمصلحة أشخاص عاديين يعبرون عن حبهم لشريك الحياة، و تكون معظمها للمطالبة بالصفح عن خطأ ارتكب في حق الآخر، أو بعضها يكون من جانب رجال لطرح أسئلة مصيرية على النصف الآخر و هو سؤالهم للموافقة على الزواج منهم.

و لكن هناك لافتة إعلانية جديدة من نوعها ظهرت في بريطانيا، فقد احتوت على رسالة من سيدة تدعى “ليزا” لزوجها تعلمه فيها أنها على دراية بخيانته لها و تؤنبه أمام الجميع و تعلن رحيلها عنه.

و كانت اللافتة الإعلانية بالقرب من طريق رئيسي سريع في مدينة شيفيلد شمال بريطانيا، طبقاً لموقع “CNN”، و قالت السيدة نصاً في إعلانها نقلاً عن “المدينة نيوز”:

“إلى زوجي الخائن بول، أنتما تستحقان بعضكما البعض، لذا عندما تعود للمنزل لن تجدني، و أخيراً استمتع برحلتك إلى العمل”.

يبلغ ارتفاع اللافتة الإعلانية الخاصة بهذه السيدة مترين و نصف، أما عرضها فيبلغ أكثر من خمسة أمتار، و كانت اللوحة معلقة خلال ساعات الازدحام القصوى على الطريق السريع بين الساعة السادسة حتى الساعة التاسعة صباح أحد أيام العمل الخاصة بزوجها حتى يراها على الطريق.

و يقول “مارك كاتيرال”، صاحب شركة الإعلانات التي جهزت اللافتة الإعلانية لـ”ليزا”، إن المرأة طلبت اللوحة الإعلانية بهذا الشكل و أنها دفعت611 دولاراً في المقابل، و اختارت هذا الطريق لأنه يعد الأكثر ازدحاماً في مدينة شيفيلد، فمعظم الراكبين يتوجهون إلى منطقة منتصف المدينة من خلاله و منهم زوجها.

هل يرد الزوج “بول” على مثل هذا الإعلان و يحاول الدفاع عن نفسه بهذا الشكل و على نفس الطريق؟ أم ستكون هذه اللافتة بداية لنوع جديد من الإعلانات الشخصية التي تنهي العلاقات بشكل علني أمام الجميع؟

مقالات ذات صله