بالصور: سيرين عبد النور ترد على معجبيها بغضب أكثر من مرة في شهر واحد

بالصور: سيرين عبد النور ترد على معجبيها بغضب أكثر من مرة في شهر واحد

ردت الفنانة سيرين عبد النور على معجبيها بغضب أكثر من مرة في شهر واحد، عبر صفحتها الشخصية على موقع التغريدات الشهير “تويتر”، مما أثار اندهاش رواد مواقع التواصل الإجتماعي، من رد سيرين خاصة لأنهم يحبونها ويعتبرونها قدوة في الهدوء ورجاحة العقل والرزانة، ولم تتمالك الفنانة اعصابها في الرد على تعليقات متابعيها، ولم تفعل مثل باقي الفنانات وتتبع سياسة تجاهل التعليقات التي لا تعجبها، ورد بغضب في وقائع مختلفة في أقل من شهر.

 

 

سيرين-عبد-النور-ترد-على-معجبيها-بغضب-أكثر-من-مرة-في-شهر-واحد-داخلي-777

 

الواقعة الأولى:

 

نشرت الفنانة اللبنانية سيرين عبد النور   تغريدة عبر صفحتها على موقع التغريدات الشهير”تويتر”، حيث كتبت سيرين” عندي سؤال محيرني: اذا ما بتحبني ولا بتقدر شغلي وكتير قصص غير!! ليش لاحقني على التواصل الاجتماعي؟؟ باللبناني “unfollow”، وترتب على التغريدة استغرب متابعي سيرين من أسلوبها حيث وصفه البعض بغير اللائق، وأنه يوجد طرق كثيرة تعبر بها سيرين عن غضبها غير هذه الطريقة، وأكدت بعض التعليقات على تويتر شئ آخر فقال أحد معجبي سيرين: هيدي غيرة من جمالك وطيبتك وتمثيلك الرائع”.

وأضافت معجبة أخرى:” ما بعرف لانو ناس حشارية و بحبو يشوفوكي شو عم تعملي لانك ناجحة و سمالله عليكي كل عمل بتقدميه احلى من التاني من غيرتهم يعني بحبو يعرفه شو عم تعملي”، حيث اعتبرت تلك التعليقات سيرين كأي انسانة تعبر عن غضبها وأن الفنانة في النهاية من حقها الغضب والثورة على ما لا تفضله أو يعجبها، وهي بذلك أقرب إلى الناس ممن يمثلون في الحقيقة أو يدعون أن كل شئ على ما يرام.

 

 

الواقعة الثانية:

 

فقدت الفنانة اللبنانية سيرين عبد النور اعصابها أثناء ردها على أحد المتابعين عبر صفحتها الشخصية على موقع التغريدات الشهير “تويتر”، والذي اعتبرته سيرين يهينها، ويهين دينها، حيث نشرت سيرين تغريدة بها آية من الأنجيل للحث على المحبة ونبذ العنف وعدم الشماتة فيمن تصيبه ضيقة، حيث كتبت:” (لا تفرح بسقوط عدوك ولا يبتهج قلبك إذا عثر لئلا يرى الرب، ويسوء ذلك فى عينيه فيرد عنه غضبه، خطيئة الشماتة هى خطيئة مركبة لأنها تدل على ضعف المحبة وعدم الحكمة وعدم الرحمة وعدم نقاوة القلب”، ليعلق متابع لسيرين على الآية تعليق أغضب سيرين قائلاً :” هذا الكلام من الإنجيل لا يمثلنى ولا أؤمن به”.

ولم تتمالك سيرين اعصابها ولم تنظر إلى شهرتها كفنانة في الرد عليه فقالت:”ما سألتك؟ احترم إنجيلى مثل ما بحترم القرآن وأنا مسيحية ومش عم بخفى وإذا مش عاجبك فيك تطلع من صفحتى ما بزعل ما حداً جابرك!!”، وحذرت سيرين المتابع تحذير أخير فقالت” محمد هيدى ثانى مرة بتغلط بصفحتى أول مرة عن اللبنانية وصفتهن وصف غير لائق وهلق عن الإنجيل..عيب”.

 

 

شاهد على يوتيوب:

 

 

أقرا ايضًا:

صورة : ابنة سيرين عبد النور تداعب والداتها في أحدث ظهور لها

 

 

نبذة عن الكاتب

مارينا عزت، صحفية واعلامية مصرية، متخصصة بالباب الاخباري.

مقالات ذات صله