بريطانية تقتل طفلتيها و تنتحر لاعتقادها أن إحداهما مصابة بالسرطان

بريطانية تقتل طفلتيها و تنتحر لاعتقادها أن إحداهما مصابة بالسرطان

مجلة شباب 20

أقدمت امرأة بريطانية على طعن ابنتيها، البالغتين من العمر 5 أعوام و عامين، حتى الموت، قبل أن تنتحر، و ذلك لأنها كانت تعتقد بطريق الخطأ أن ابنتها الأكبر سناً مصابة بالسرطان.

و قالت مصادر مطلعة في محكمة شمال مقاطعة ستافوردشاير البريطانية، التي تنظر في قضية “مارتا غاليكوفسكا” 27 عاما، إنها أصيبت بالاكتئاب الحاد بعد أن أصبحت مقتنعة تماماً بأن ابنتها “مايا” 5 أعوام مصابة بمرض السرطان لأنها عثرت على تورم تحت فكيها، و لم تستشر الأطباء حول هذا التورم.

و في 12 تشرين أول / أكتوبر من العام الماضي، وجهت المرأة طعنات قاتلة لابنتها “مايا”، و بعد ذلك قتلت بنفس الطريقة ابنتها الأخرى “أولغا”، البالغة من العمر 20 شهراً، في منزل العائلة بمدينة “ستوك أون ترينت” بينما كان زوجها في العمل، بحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

و قالت مصادر في دائرة الطب الشرعي في المقاطعة إن المرأة قتلت نفسها بنفس السكين، مشيرة إلى أن الزوج “مارسين غاليكوفسكين” 28 عاماً اكتشف الجثث مساءً عند عودته من العمل، و ألقي القبض عليه في البداية من قبل الشرطة، و لكن أفرج عنه لاحقاً دون توجيه اتهامات.

و استمعت المحكمة لشهادة الطبيب النفسي، الذي كان يعالج “غاليكوفسكا”، حيث قال إنها كانت تعاني من اكتئاب حاد، و تتناول مضادات الاكتئاب قبل أسبوع من الحادثة، لافتاً إلى أنها أخبرت زوجها أنها تريد أن تقتل نفسها و ابنتيها.

مقالات ذات صله