تعرّف على تاريخ تطور العملات النقدية

تعرّف على تاريخ تطور العملات النقدية

مجلة شباب 20
قبل ظهور العملات النقدية كانت المجتمعات تتبادل الماشية والأصداف والمعدات والملح والخرز والمحاصيل والأسلحة والتبغ مقابل الخدمات والعمليات التجارية.
أما القبائل الأفريقية فكانت تتبادل الأساور النحاسية والبرونزية، واستخدمت شعوب الآكتز والمايا حبوب البن أو الملابس القطنية للدفع.
وكانت شعوب الإنكا تعبد الذهب والفضة كجزء من ديانتهم وبنت حضارة كاملة دون الاعتماد على النقود حيث كانت الخدمات والبضائع توفر من قبل الدولة.
وظهرت أولى القطع النقدية في القرن السابع قبل الميلاد في جنوب تركيا وكانت مصنوعة من مادة الالكترم وهي معدن يحوي في تركيبه الذهب والفضة.
وصكت العملات النقدية في روما في المعابد، وظهرت قطع “البيني” أو الفلس عام 790 للميلاد على يد الملك الأنجلوساكسوني أوفا.
وأجبرت الصين على انتاج العملات الورقية في القرن التاسع بسبب النقص الحاصل لديها في معدن النحاس، وذلك قبل 700 سنة من قيام أوروبا بإنتاج العملات الورقية.
وفي عام 1500 أنتجت التشيك العملة النقدية المدعوة بـ “ثيلار” وانتشرت على نطاق واسع لتصبح عملة اسبانية الرسمية، وكان الدولار مشتقاً عنها.
وظهرت العملة الورقية الأمريكية “الدولار” في الحرب الأهلية الأمريكية، وفي هنغارية ظهرت أكبر قيمة للعملة الورقية حيث كانت مليون بينجو، وتمت كتابتها بالكلمات بدلاً من الأرقام لكثرة عدد الأصفار في الرقم وكانت تساوي ربع دولار في العملة الأمريكية.
ويوجد ورقة نقدية بقيمة 100.000 تستخدم حصراً للمعاملات الفيدرالية ويمنع تداولها بين العوام، وقد ظهرت عام 1934.
ويبلغ عدد العملات النقدية المتداولة حول العالم حسب احصائيات عام 2012 حوالي 167 عملة.

مقالات ذات صله