تلامذة صينيون ضحية مهاجم يحمل سكيناً

تلامذة صينيون ضحية مهاجم يحمل سكيناً

مجلة شباب 20

ذكرت وسائل الإعلام الصينية الرسمية أن مهاجماً يحمل سكيناً طعن عشرة تلاميذ في جنوب البلاد، مما أسفر عن إصابة اثنين منهم بجروح خطيرة، قبل أن يقتل نفسه في أحدث هجوم ضمن سلسلة هجمات تستهدف المدارس في البلاد.

و قال التلفزيون الصيني المركزي “سي. سي. تي. في” إن “المهاجم طعن ستة أولاد و أربع بنات خارج بوابة مدرسة ابتدائية في مدينة “هايكوو” في إقليم هاينان جنوب الصين، و أضاف التلفزيون: “الأطفال نقلوا إلى المستشفى من بينهم إثنان يعالجان من إصابات خطيرة لكنها ليست قاتلة”.

و قال التقرير المقتضب: “الشرطة تحقق بجريمة آثمة نتجت عن أفعال متطرفة”.

و تندر الجرائم العنيفة في الصين مقارنة بدول عديدة أخرى لكن وقعت سلسلة من الهجمات بالسكاكين و الفؤوس خلال السنوات الأخيرة استهدف كثير منها الأطفال.

مقالات ذات صله