كمبيوتر هنيبعل القذافي يكشف المستور

كمبيوتر هنيبعل القذافي يكشف المستور

مجلة شباب 20

تحولت قضية اختطاف هنيبعل القذافي في لبنان و تحرير الأجهزة الأمنية اللبنانية له من قضية سياسية أمنية إلى قضية أخلاقية فضائحية، و ذلك مع انتشار الصور و الأفلام التي كانت موجودة على حاسبه الإلكتروني خلال اختطافه في لبنان.

الصور و الأفلام التي تم تسريبها جاءت على ثلاثة أقسام، الأول يتعلق بوالده معمر القذافي و هي صور عائلية للقذافي الأب و هو يلهو مع أحفاده، و لعل أهميتها أنها الأولى من نوعها التي تكشف جانباً من شخصية معمر القذافي غير المعروفة للناس.

فيما القسم الثاني ضم صوراً و أفلاماً لعمليات تعذيب لمعتقلين لدى النظام الليبي مع سجلات أسماء للمعتقلين مما سوف يكشف مصير آلاف المفقودين خلال الثورة الليبية.

أما القسم الثالث فهي أفلام و صور إباحية لهنيبعل القذافي مع زوجته اللبنانية ألين سكاف و هما بأوضاع شاذة خاصة، يبدو أن هنيبعل القذافي التقطها بنفسه في أماكن متعددة خلال رحلاته الخارجية مع زوجته، و هو ما يكشف الوجه الفاسد للحياة التي كانت عائلة القذافي تعيشها.

بالمقابل و على صعيد مسار التحقيقات مع هنيبعل القذافي فقد استمع المحقق العدلي زاهر حماد أمس إلى إفادة القذافي في قضية اختطاف الإمام موسى الصدر، مع الإشارة إلى أن هنيبعل كان يبلغ سنتين عندما اختفى الصدر بعد زيارة رسمية له إلى ليبيا.

فيما علمت مصادر خاصة وفقا لـ”صحيفة عكاظ” أن لا جرم يلاحق عليه هنيبعل القذافي في لبنان، فيما طلب استرداده من قبل الحكومة الليبية أو الانتربول الدولي لم يصل بشكل رسمي إلى بيروت.

مقالات ذات صله