حرب باردة في بيت «فيفا»

معركة شرسة منتظرة على رئاسة الاتحاد الدولي، وقد بدأت على شكل حرب باردة بين السويسري سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، والفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي للكرة «يوفا»، وبلاتر هو من أشعل فتيل الحرب، عندما ألمح إلى إمكانية تراجعه عن قرار اعتزاله عقب نهاية الدورة الحالية من رئاسة الاتحاد الدولي، عندما قال إنه سيترك رئاسة الاتحاد الدولي «إذا وجد الشخص المناسب لتولي المنصب !» وهذا يعني أنه إما أن يفكر في تجديد رئاسته، أو سيحاول فرض خليفته بالقوة على عرش اللعبة العالمية. ويعتقد البعض أن تصريحات بلاتر… اقرا التفاصيل في مجلة شباب 20..

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله