درة التونسية بـ 4 وجوه مختلفة

درة التونسية بـ 4 وجوه مختلفة

مجلة شباب 20

تعيش الفنانة درة التونسية حالة نشاط فني، فتطل على جمهورها من خلال التلفزيون و السينما بأربعة وجوه مختلفة، في مسلسلين تخوض بهما دراما رمضان المقبل، و فيلمين سيتم عرضهما قريباً، حيث بدأت “درة” تصوير دورها في الجزء السادس من “ليالي الحلمية”، فتجسد شخصية “لي لي”، و هي ابنة “سليم البدري””، التي تظهر للمرة الأولى.
و يعد مسلسل “ليالي الحلمية” إحدى الملاحم الدرامية في تاريخ التليفزيون المصري، التي كتبها الراحل أسامة أنور عكاشة و أخرجها الراحل إسماعيل عبد الحافظ، منذ أكثر من 20 عاماً، أما الجزء السادس فهو من تأليف أيمن بهجت قمر و عمرو محمود ياسين، و إخراج مجدي أبو عميرة.

كما تشارك “درة” مع الفنان ظافر العابدين و شريف سلامة في مسلسل “الخروج” المقرر أيضاً عرضه في رمضان المقبل، و تدور أحداث المسلسل في عالم من الإثارة و التشويق.

و تنتظر “درة” عرض فيلمي “مولانا” و “الباب يفوت أمل”، حيث تجسد في الأول دور فتاة محجبة تدعى “أميمة” متزوجة من النجم عمرو سعد، الذي يجسد دور داعية إسلامي، و تتوالى الأحداث في إطار اجتماعي تشويقي.

و تلعب في فيلم “الباب يفوت أمل” محامية تدعى “أمل” و تنشب خلافات بينها و بين زوجها الطبيب “توفيق” الذي يجسده شريف سلامة، بسبب رفضها الحصول على إجازة بعد حملها، و يزداد الشد و الجذب بين الزوجين في إطار كوميدي، ما يضطر الزوجة للتطليق منه و إلقاء متعلقاته في الشارع.

مقالات ذات صله