زوجي يكره إبننا فكيف أتصرف؟

زوجي يكره إبننا فكيف أتصرف؟

أنا متزوجة منذ 4 سنوات، لدي طفل عمره عامان، بقدومه بدأت المشاكل بيني وبين زوجي، لدرجة أنه لا يحمله أحياناً! وصار الأمر يزداد سوءاً كل يوم، حتى أصبح يعزل نفسه عنا. تعبت من هذا الأمر، وعندما أحدثه فيه، يجيبني باستعداده الكامل للطلاق.. فماذا أفعل؟  يسرا – مصر

أنصحك بالصبر!
تقول أدريانا ميبار، خبيرة التنمية البشرية والعلاقات الأسرية: آسفة على سماع مشكلتك هذه وما تمرين به أنت وطفلك. المفترض أن يكون إنجاب الأطفال سبباً في توثيق روابط العلاقة وزيادة الألفة بين الزوجين، إنما قد يكون ادريانا-زوجي-يكره-ابننا-1معذوراً في ذلك، كونه يواجه وضعاً جديداً لم يتأقلم معه بعد. وقد يكون من الأسباب شعوره بتغير في العلاقة بينكما، أو اهتمامك به، فبعدما كان محط اهتمامك وحده، جاء من يشاركه في ذلك. أنصحك بالصبر، فالطلاق ليس حلاً إلا في حال استحالة العيش معاً، ولم يصل الأمر بينكما إلى هذا الحد. وحذار أن تصغي لمن حولك، فأنت تعرفين زوجك أكثر من أي أحد آخر، فأحسني معاملته واهتمي به أكثر، وتجنبي الدخول في نقاشات حادة معه، إلى أن يتأقلم مع الوضع الجديد ويعود إلى ما كان عليه. أما إذا لم تنجح هذه الأساليب، فأقترح استشارة اختصاصي علاقات زوجية. وأتمنى لك كل الخير والتوفيق.

 

 

شاهد أيضا على يوتيوب – فيلم قصير عن علاقة الاب بالابن

مقالات ذات صله