ساندرا بولوك: خسرت العديد من الأدوار بسبب مظهري

ساندرا بولوك: خسرت العديد من الأدوار بسبب مظهري

مجلة شباب 20
تقول ساندرا بولوك الملقبة “بأجمل امرأة في العالم ” لعام 2015 أن شكلها لم يكن مناسباً لعالم الأفلام عندما بدأت مسيرتها.
وقالت بولوك في مقابلة من مجلة جلامور نقلها موقع آكسس هوليوود، أنها خسرت العديد من الأدوار بسبب مظهرها.
وأضافت النجمة البالغة من العمر 51 عاماً: “لم يرغبوا باختياري لأكون “النجمة”، السبب أن جمالي لم يكن كلاسيكياً كما يرغبون.”
وقالت أن التدقيق في مظهرها قدم لها الفرص التي تفضل: “سمحت لي أن أعبر عن نفسي بواقعية ولأنني لا أناسب نوعاً معيناً من الأدوار حصلت على المهنة التي أريد.”
تؤدي بولوك دور البطولة في فيلم  “الأزمات هي علاماتنا التجارية” Our Brand is Crisis، الدور المكتوب أصلاً لرجل.
وأجابت بولوك عند سؤالها عن طلبها من المنتجين منحها الدور: “توقعت الإجابة بالرفض، ولكنهم وافقوا. أما النص فهو مكتوب بشكل جميل ليتلاءم مع أداء رجولي ولكن لم يكن من الصعب تغيير الضمائر لمنحه لامرأة.”
وأضافت: “الشخصية هي عبارة عن إنسان، كغيرها تتعامل مع الإدمان والأمراض النفسية، في الوقت ذاته هي مميزة في عملها وتغفل عن حقيقة أن كل ما يهمها هو الفوز.”
يصدر الفيلم إلى صالات العرض في 30 أكتوبر.

مقالات ذات صله