شباب مصريون يطلقون “الحزب الكوميدي”

شباب مصريون يطلقون “الحزب الكوميدي”

بعيداً عن السياسة ومتاعبها ومشاكلها، قام الفنان الشاب هاشم الجارحي بإنشاء «الحزب الكوميدي»، المكون من 40 شاباً وفتاة في العشرينيات من العمر، غايته إضحاك المواطنين، ولاسيما الشباب، داخل وخارج مصر.. فما هو برنامج هذا «الحزب»؟ وما هي طموحات أعضائه؟

من خلال فن Stand Up Comedy، ولأربع سنوات كاملة، نجح أعضاء «الحزب الكوميدي» في رسم البسمة على شفاه الكثيرين، وعنه سألنا مؤسسه هاشم الجارحي، فأجاب:

الفريق أو الحزب مكون من 40 عضواً، جميعهم من الشباب العشرينيين، وهبوا أوقاتهم  لإضحاك الناس، من خلال هذا الفن الرفيع الذي لم يكن معروفاً في مصر، فأطلقناه نحن منذ أربع سنوات فقط، بعد أحداث ثورة يناير، للسخرية من كثرة عدد الأحزاب السياسية التي انطلقت بعد «الثورة»، بدون أي فائدة، وقدمنا عشرات العروض في المراكز الثقافية أولاً، ونقدّمها اليوم في عدد أكبر من هذه المراكز الثقافية والمعاهد ومختلف جامعات مصر.

على أي أساس  يتم قبول الأعضاء في الحزب؟هاشم-الجارحي-الكوميدي

عن طريق منح طالب الانتساب الميكروفون لخمس دقائق، إذا نجح خلالها في  إضحاك الجمهور، يتم منحه مدة أطول لتقديم فقرات من  فن Stand Up Comedy، ثم يتم  اختيار أعضاء الحزب بعد اختبار قدرتهم على الإضحاك وافتعال المواقف المضحكة، لذلك يضم الحزب في صفوفه شباباً من مختلف القطاعات، من طلبة جامعيين وأطباء ومهندسين، هدفهم إضحاك الشعب المصري، وهنا الصعوبة في الأمر، كون الشعب المصري مرحاً بطبيعته.

أين تقدمون عروضكم الفنية؟

في مختلف أنحاء مصر، وخارجها أيضاً، من الأقصر إلى الإسكندرية ومارينا في الساحل الشمالي، والمشاركة في مهرجانات Stand Up في اسكتلندا وسويسرا، إلى جانب نجوم هذا الفن من مختلف أنحاء  العالم، فكانت فرصة طيبة للتعرف على هؤلاء النجوم، كما شاركنا في مهرجان أقيم في دبي.

وهل تقدمون العروض باللغة العربية فقط؟

بل باللغتين العربية والإنجليزية، لإضحاك أكبر عدد من الناس الذين صاروا يعرفون الكثير عن «الحزب الكوميدي»، وشعاره «الطربوش الأحمر» الذي كان معتمداً في الستينيات والخمسينيات، كرمز للباشوات والأفندية، ولفترة زمن العز الجميل، دون السخرية من تلك المرحلة، مع ميكروفون يتدلى من الطربوش، للقول إن «الحزب الكوميدي» هو رمز الشباب، إمعاناً في الكوميديا.

كلمة الحزب الأخيرة؟

من خلال مجلة «شباب 20»، أوجه الدعوة إلى جميع نجوم الفن في العالم العربي، للانضمام إلى «الحزب الكوميدي» الذي يتبنى إضحاك الناس في مصر والعالم، وخصوصاً بعد نجاح حفلاتنا التي تجاوزت المئة، وحضرها الآلاف، وهدفنا هو إنشاء نادٍ للكوميديا، نقدم فيه عروضاً يومياً، لتبقى البسمة مرتسمة على وجوه الجميع.

 

مقالات ذات صله