صدق أو لا تصدق: حكم قضائي مصري برفض استخراج جثة مبارك

صدق أو لا تصدق: حكم قضائي مصري برفض استخراج جثة مبارك

مجلة شباب 20

تحت عنوان صدق أو لا تصدق.. يمكنك قراءة هذا الخبر.. فقد قررت محكمة مصرية رفض استخراج جثة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك رغم أنه على قيد الحياة.

و قررت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري عدم قبول دعوى تقدم بها محام يدعى حامد صديق تطالب باستخراج جثة الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك، بحجة أنه توفي في يونيو 2004، لانتفاء القرار الإداري.

حامد صديق تقدم بدعوى قضائية أكد فيها أن “مبارك” توفي في عام 2004 إثر إصابته بـسرطان المثانة و التهاب الأذن عن عمر يناهز 76 عاماً، مضيفاً أن الجهات المعنية رفضت الإعلان عن وفاته و قامت بتوفير شبيه له لإدارة شؤون البلاد، مطالباً في دعواه بتحليل الحامض النووي لـ”مبارك” و نجليه جمال و علاء للتأكد من صحة دعواه، نقلاً عن “العربية.نت”.

و قال صديق في دعواه إن أجهزة الدولة المصرية تسترت على شبيه “مبارك” رغم أن الرئيس الأسبق توفي و رفضت الجهات المعنية استخراج شهادة الوفاة الخاصة به و صنعت بديلاً له بواسطة شبيه بمساعدة غربية.

المحامي كان قد طالب سابقاً خلال دفاعه في قضية قتل المتظاهرين و أمام القاضي أحمد رفعت، رئيس محكمة “القرن”، بنفس هذه الطلبات و رفضها القاضي وقتها كما واجهها مبارك بابتسامة ساخرة خلال وجوده في القفص على مقعد متحرك.

مقالات ذات صله