صيني يلعب 14 يوماً متواصلاً على جهاز الكمبيوتر

صيني يلعب 14 يوماً متواصلاً على جهاز الكمبيوتر

أمضى الصيني سامو البالغ من العمر 21 عاماً 14 يوما وهو يلعب في لعبة “Word of Warcraft” إلى أن فقد وعيه.

حيث لم يغادر الصيني مكانه من وراء جهاز الكمبيوتر في مقهى الانترنت إلا نادرا عندما يذهب للتدخين. وكان الشاب طيلة تلك الفترة لا يستحم ، ويتعاطى وجبات الطعام الخفيفة فقط.

وقالت إحدى صديقاته التي رافقته بعد ذلك في زيارته لمحل بقالة إنه لم يستطع الوقوف على الرجلين بشكل مستقل، وكان جسمه يطلق رائحة كريهة.

وفقد الشاب الوعي بعد أن خرج من المقهى. وحاول فريق الأطباء مساعدته. لكنه قال لهم :” إتركوني في حالي وشغلوا لي جهاز الكمبيوتر” حسبما نشرت روسيا اليوم.

وقال الشاب فيما بعد إنه هرب من بيته بعد أن شعر بإدمانه على الألعاب الالكترونية.

ولا يعتبر هذا الحادث فريدا من نوعه. وأفادت وسائل الإعلام الصينية في مطلع مارس/آذار الماضي بأن شابا من أهالي شنغهاي مات بعد 19 ساعة من إداء اللعب المتواصل بلعبة ” Word of Warcraft “. وقطع شاب آخر في مدينة نانتون الصينية يده في محاولة التخلص من الاعتماد على عقدة اللعب الكمبيوتري.

مقالات ذات صله