طائرا بطريق يحتفلان بمرور 22 عاماً على حبهما بعشاء فاخر

طائرا بطريق يحتفلان بمرور 22 عاماً على حبهما بعشاء فاخر

مجلة شباب 20

يحتفل الجميع بالحب على طريقته الخاصة، لكن لا بد من الاعتراف بطرافة احتفال طائرين بحبهما الذي دام سنوات طويلة بمناسبة عيد الحب الذي احتفل به العالم قبل أيام!

طائرا البطريق الأفريقيان “كوهل” و “زيلدا” احتفلا بعامهما الـ 22 معاً في مشهد أقرب إلى أفلام السينما.

 

طائرا بطريق يحتفلان بمرور 22 عاماً على حبهما بعشاء فاخر
طائرا بطريق يحتفلان بمرور 22 عاماً على حبهما بعشاء فاخر

الاحتفال لم يكن عادياً، بل كان عشاءً راقياً و مميزاً على ضوء الشموع، رغم أن قائمة الطعام لم تحتوِ إلا على نوع واحد من الأسماك، و لكن يبدو أنه النوع المفضل للبطاريق.

“كوهل” و “زيلدا” كانا يعيشان في متحف “أودبون” المائي في “نيو أورلينز” بالولايات المتحدة الأميركية منذ العام 1990، إلا أن المتحف رصد قصة حبهما و أطلق عليهما لقب “الحبيبان”.

البطريقان اللذان يرجع أصلهما إلى جنوب أفريقيا، تناولا العشاء احتفالاً بالـ”فالنتاين” وسط خدمة و ترحاب راقٍ.

يشار إلى أن “كوهل” و “زيلدا” ينتميان إلى فصيلة البطريق المسمى بـ “Jackass” لتشابه صوته بالحمار، و يعيش على شواطئ جنوب أفريقيا، و يتراوح وزنهما بين 2.2 و 3.5 كيلوغرام، فيما يترواح طولها بين 60 و70 سنتيمتر.

و يتميز جسم بطاريق هذه الفصيلة بوجه و قدمين أسودين، و وجود بقع وردية مرتبطة بغدد تساعدها على التأقلم مع ارتفاع درجات الحرارة في جنوب أفريقيا، بحيث إذا ارتفعت درجات الحرارة يرسل الجسم الدماء إلى الغدد لتبريده و خفض حرارته.

مقالات ذات صله