عالم أعصاب يقدم طريقة لدفع الدماغ نحو مزيد من الابداع

عالم أعصاب يقدم طريقة لدفع الدماغ نحو مزيد من الابداع

مجلة شباب 20
بغض النظر عن المسمى، إن كان كفاءة أم كسل، ولكن الدماغ بطبعه لا يحبذ صرف الكثير من الطاقة، ولذلك عند طرح أي مشكلة على الدماغ ليأتي بحل لها سيقدم لك الحل الأسهل والأبسط حتى وإن كان هنالك مئات الحلول الأفضل.
هذا ما بحث به عالم الأعصاب ديفيد إيجلمان لسنين مطولة حتى خرج بحل يجبر الدماغ على بذل مزيد من الجهد ليأتي بحلول أخرى مبتكرة وابداعية.
استخدم إيجلمان طريقة توماس أديسون في حل المشاكل، فكان كلما قدم مشكلة لأحد طلابه ليأتي بحل لها أخبره بأن يقدم 10 حلول بدلاً من حل واحد، السر هو برفض الاجابة البديهية الأولى التي يقدمها الدماغ، والتي بأغلب الأوقات تكون صحيحة ونافعة ولكنها ليست الأمثل فتعمل على اعادتها إلى الدماغ ليربطها بمزيد من المعلومات والبيانات والشبكات الموجودة مسبقاً لديه ويقدم بدلاً منها مزيداً من الاجابات الأكثر ابداعاَ.
طريقة إيجلمان تتفق أيضاً مع ما وجده الأخصائي النفسي آدم جرانت، حيث وجد أن أكثر الأشخاص ابتكاراً لا يأتون بأفكار أفضل من المرة الأولى، بل يصّرون على الدماغ ويحثونه لمدة أطول ليخرج بأفكار أفضل.
يمكنك تطبيق هذا التمرين على أفراد فريقك في العمل أيضاً، فبدلاً من دعوتهم لحضور اجتماع حاملين في جعبتهم حلاً أو استراتيجيةً واحدة لتسويق منتج ما، حثهم على الحضور مع تحضير 10 استراتيجيات بدلاً من واحدة فقط وهذا سيكون انفع بكثير لهم وللمنتج.

 

ابدأ من الآن بتدريب عقلك باستخدام اللعبة التالية:

مقالات ذات صله