فتاة أسترالية جاءت إلى دبي بـ 3000 دولار و تملك اليوم ملياراً و 300 مليون دولار

فتاة أسترالية جاءت إلى دبي بـ 3000 دولار و تملك اليوم ملياراً و 300 مليون دولار

مجلة شباب 20

“دونا بنتون” فتاة أسترالية جاءت إلى دبي سنة 2001 و معها 3000 دولار و كانت تبحث عن عمل فراودتها فكرة تسويق للمطاعم في شارع الشيخ زايد فأسست شركة “ذي إنترتينر، The Entertainer” التي تقدر قيمتها بمليار و 300 مليون دولار في الوقت الحالي.
و نقلا عن موقع “سينار” تقول “دونا” لصحيفة “7days” إن حصة دول الخليج هي 60% من عوائد شركتها السنوية التي تضخها في الاقتصاد العالمي و هي 1.3 مليار دولار.
و تؤمن الشركة أكثر من 5000 من العروض التي تقدم بأسلوب “اشتري واحدة و خذ الثانية مجانا” من خلال كتاب و تطبيق للهواتف المحمول، لترتيب تناول الطعام و الترفيه و التسلية و أماكن التجميل و الفنادق في 40 وجهة لـ 15 بلداً في الشرق الأوسط و آسيا و أفريقيا و أوروبا بحسب ما نقلت صحيفة “أرابيان بيزنس”، كما أشارت “المدينة نيوز”.

 

فتاة أسترالية جاءت دبي بـ 3000 دولار و اليوم لديها مليار و 300 مليون دولار-1
و عن فكرة الشركة تقول للصحيفة إنها لم تكن موفقة في الوظيفة التي جاءت من ملبورن الأسترالية للعمل بها و خلال تجولها في شارع الشيخ زايد لفتها الإقبال الضعيف على عدد من المطاعم، فخطر على بالها فكرة الكوبونات و الحسومات، و توجهت لمقهى “إنترنت” لتجعله بمثابة مكتب لها للتخطيط للفكرة و عمل دراسة جدوى و خطة عمل، ثم انطلقت لمقابلة أصحاب الشركات بالتنقل بسيارات الأجرة، و استغرقت الانطلاقة وقتاً طويلاً في البداية، و تضيف إنها كانت في موقف صعب فإما الاستسلام و الهرب أو المواجهة و الوقوف مجدداً للمحاولة مرة أخرى.
و لكن عندما أقنعت أول زبون لها و كان فنادق الماريوت، فلم يعد هناك شيئٌ يقف أمامها، و كانت معادلة رابحة للثلاثة، للزبون و للشركات و لها. لكن إقناع الناس بشراء الكتاب لم يكن سهلا، و لم يصدق الكثيرون فكرة الكتاب في البداية. لكنها سرعان ما حققت نجاحاً لم تكن تحلم به عندما وصلت إلى دبي.

 

فتاة أسترالية جاءت دبي بـ 3000 دولار و اليوم لديها مليار و 300 مليون دولار-2

مقالات ذات صله