فيديو: رجل “السيلفي” الأول صوّر حياته لـ 35 عاما

فيديو: رجل “السيلفي” الأول صوّر حياته لـ 35 عاما

مجلة شباب 20
أمسك سام كليمكي كاميرته للمرة الأولى في التاسعة عشر من عمره وقرر توثيق حياته العادية بالصور، كان ذلك عام 1977، أراد كليمك من قراره ذلك أن يبدأ مشروعاً أسماه “تقارير الحالة الشخصية”، والهدف منه هو تحسين ذاته على مدى الأعوام.

رجل السيلفي الأول

التقط كليمكي صوراً لنفسه كل يوم لخمسة وثلاثين عاماً، عكست الصور حالته الشخصية يوماً بيوم، كيف اكتسب وزناً زائداً، وحالته بعد العلاقات العاطفية الفاشلة، وفشله في عمله وانتقاله للعيش مع عائلته. وعام 2011 قام كليمك باقتطاع الصور ودمجها في فيديو واحد من سبع دقائق ورفعه على اليوتيوب.

[ فيديو: يذكر كليمكي العام في كل مقطع بدءً من 2011 وحتى 1977]


لاقى الفيديو شهرة واسعة وحظي بمليون مشاهدة حتى اليوم، وعلى إثر شهرته اتصل مخرج أسترالي يدعى ماثيو بيت بكليمكي وعرض عليه العمل على وثائقي عرض للمرة الأولى في مهرجان سندانس السينمائي في وقت سابق خلال هذا العام، وحمل الفيلم عنوان “آلة زمن سام كليمكي “.
يقول كليمكي لشبكة “آي بي سي”: “حصلت على أول كاميرا لي في سن الثانية عشر ولم أتوقف منذ حينها، كنت أصور أشخاصاً آخرين، ولكن عندما يذهب الجميع من يبقى في الصورة ؟ لا أحد سواي، لذا استمريت بتصوير نفسي.”

[ إعلان فيلم كليمكي وبيت: “آلة زمن سام كليمكي” ]


أصبح كليمكي مهووساً بالفكرة، كما أنه أصبح أكثر وعياً لفكرة الحياة والخلود، وأدرك بأن الحياة فانية وكل يوم يذهب لا سبيل لعودته، يقول ” لنقل أنك ستعيش حتى المئة من عمرك، هذا يعني أن لديك 36.500 يوم فقط لتعيش، رقم محدد، وينتهي في يوم ما، عليك أن تتعلم التعايش مع هذه الحقيقة.”
يقول كليمكي، أن تصوير نفسه كان الشيء الوحيد الثابت في حياته، فحياته بشكل عام لم تكن ثابتة، ولم يعهد الالتزام بشيء ماعدا تصوير نفسه لمدة 35 عاماً.
كليمكي الآن في أواخر الخميسينيات من عمره، وهو بحسب وصف “بيت” رجل السيلفي الأول، كان يلتقط صوراً لنفسه قبل أن تصبح “موضة” في عالم التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صله