كيف أحافظ على رشاقتي في العمل المكتبي؟

كيف أحافظ على رشاقتي في العمل المكتبي؟

حاولت كثيراً الحفاظ على وزني ورشاقتي، لكن فترات الجلوس الطويلة إلى المكتب، وضيق الوقت، تجعلني أعتمد على المأكولات السريعة، كما أشعر أن الوجبات الصحية لا تشبعني. في الوقت نفسه، لا أستطيع ممارسة الرياضة إلا لوقت محدود. ما هي النصائح التي يمكنني اتباعها في هذه الحالة؟ أرجو المساعدة.

شريف – الأردن

غيّر حياتك.. بنظام صحي

تقول لمى دلول، اختصاصية التغذية في «هيلث فاكتوري»: بعيداً عن عادات الطعام الصحي، أوضحت دراسات أن الجلوس لمدة 11 ساعة يومياً (متضمنة ساعات العمل، قيادة السيارة، والساعات التي نقضيها في المنزل)، يضاعف من نسبة الوفاة بمقدار 40 مرة في غضون 3 سنوات، مقارنة بالذين يجلسون لساعات أقل. إلى جانب عادات تناول لمى-دلولالطعام الصحية، وممارسة التمارين الرياضية بعد العمل، إليك بعض الممارسات الصحية التي يمكنك القيام بها خلال دوام العمل، للحفاظ على صحتك: في البداية، من الضروري تناول الوجبات الخفيفة، بين الوجبات الرئيسية، فاختيار الفواكه الطازجة أو الشاي الأخضر، مع المكسرات المتنوعة أو ألواح «الجرانولا»، بإمكانه أن يقي من الشراهة عند حلول وقت العشاء. وبدلاً من تناولك المأكولات غير الصحية، عليك بـالخضار المتنوعة، بجميع ألوانها، وبالخبز من دقيق الحبوب الكاملة، والباستا البنيّة، والحليب القليل الدسم، واللحم الخالي من الدهون (أسماك وصدر دجاج) والبقول، كما أن الكميات الوافرة من الخضار الطازجة تساعدك في الحفاظ على لياقتك.

وهذه نصائح للطعام الصحي خلال وقت العمل، وفوائده:

تناول الفطور: من يعتمدونه يتناولون خلال اليوم كميات طعام أقل من الأشخاص الذين لا يفطرون.

أبقِ الماء بقربك: المياه لا ترطب وتنظف الجسم فحسب، بل تنظّم جميع وظائفه.

القهوة: احرص على عدم تناول أكثر من كوبين منها يومياً، لأن ارتفاع نسبة الكافيين في الجسم يسبب الجفاف الذي يمدنا بالإحساس الكاذب بالجوع. استبدلها بالشاي الأخضر الذي يمدّك بالقوة التي تحتاج إليها حتى نهاية اليوم.

الراحة: أوقات الراحة تساعد في التخفيف من الضغط الذي يولّد الرغبة الشديدة في تناول الطعام، وفي ارتفاع ضغط الدم.

لا تتناول الغداء في مكتبك: قم بالتركيز على الطعام فقط، عند تناوله، لتهضمه بشكل أفضل، وتشعر بالرضا والشبع، ما يساعدك في تجنب تناول الطعام غير الصحيّ.

مقالات ذات صله