كيف تتصرفي بذكاء مع ابنك المراهق

كيف تتصرفي بذكاء مع ابنك المراهق

تتسم مرحلة المراهقة  بإحساس المراهق بضرورة فرض نفسه وإثبات وجوده وذلك عبر رفضه المتكرر للأوامر والقرارات التي تصدر من غيره، ومن أبويه على وجه الخصوص، ويلجأ إلى إبداء تصرفات ثورية نوعا ما، وقد يذهب به الأمر إلى لوم أبويه وعتابهما على ما يأمرانه به.

ولكن ما هى الأمور الأساسية التي يجب أخذها في الاعتبار عند التعامل مع المراهق :

تعتبر مرحلة المراهقة بمثابة الفترة التي ينبغي للشخص أن يتخلى عن بعض صفاته الطفولية والتحلي بأوصاف الراشدين في التصرفات والمعاملات، وهو الأمر الذي لا يحدث بصورة تلقائية وحدسية، إذ أن المراهق يجد نفسه مذبذباً بين ما عهده في طفولته وما يرى أنه يجب عليه القيام به، مما يخلق حالة من التشتت في أفكاره وهو ما ينعكس على سلوكياته.

1- ارسمي الخطوط الحمراء في التعامل :

إذا عاند المراهق وصمم على التمادي وتجاوز حدود الاحترام والمعقول، قومي بمعاقبته. فكري جيداً في نوعية عقاب لا يمس بكرامته أو شخصيته، ولا يشعره بنقص أو حرمان لأن مثل هذه العقوبات قد تؤدي إلى نتائج عكسية. يمكنك مثلا إلزامه بمساعدة إخوته في مراجعة دروسهم أو بالقيام بتنظيف غرفته بنفسه.

كيف تتصرفي بذكاء مع ابنك المراهق
كيف تتصرفي بذكاء مع ابنك المراهق

خاصة وأن تصرفات المراهق ينبغي أن تحترم سقفاً معيناً لا تتجاوزه. كوني واضحة معه منذ البداية، وبيني له جميع الخطوط الحمراء التي لا ينبغي له تجاوزها، وأفهميه أن الأمر لا يتعلق بتقييد حريته بقدر ما يفيد استمرار الحياة دون مشاكل ومخاطر.

2-تعاملي معه بشكل طبيعي :

المراهق يحس بأنه بحاجة إلى بعض الاستقلالية في القرار، كوسيلة لإثبات ذاته، وهو الأمر الذي قد يحدث بصورة عنيفة إذا ما لاقى صدوداً من جانب الوالدين السلطويين. لذا، تعاملي مع طفلك بحكمة، لا تعتقدي أنه بتصرفه هذا يلغي وجودك في حياته، بل إنه لا يزال في حاجة ماسة إلى توجيهاتك السديدة. فقط، امنحيه بعض الحرية، لا تتبعيه في كل تحركاته كأنك ظل لصيق. ولا تنظري للأمر من جانب تهويلي ومأساوي، فمن شأن هذا التصرف أن يؤثر على نفسية الطفل، بل اجعليه يحس بأن هذا الأمر عادي وتعاملي معه بطريقة تساهم في بناء شخصيته بشكل إيجابي.

كيف تتصرفي بذكاء مع ابنك المراهق
كيف تتصرفي بذكاء مع ابنك المراهق

3-تقبلي النقد من المراهق :

علمي طفلك أن نقده مقبول في دائرة الاحترام، وأن هناك خطوط حمراء لا يمكن تجاوزها، ولا تسمحي له بإهانتك أو شتمك.ويجب أن تتقبلي نقد طفلك غير الجارح بصدر رحب فهي طريقته لولوج عالم الكبار، ولا تعتبري هذا التصرف انتقاصاً منك بقدر ما هو طريقته للتعبير عن تجاوزه لمرحلة الطفولة وإيذاناً منه بدخول عالم الراشدين. قد تكون هذه طريقته لإبراز وجوده.

كيف تتصرفي بذكاء مع ابنك المراهق
كيف تتصرفي بذكاء مع ابنك المراهق

4- التفاهم والأتفاق :

امنحيه بعض الحرية ودعيه يفعل ما يشاء، واعقدي معه اتفاقاً يقضي بسماحك له بالتصرف بكل حرية شريطة أن يعلمك بمكان ذهابه وأن تحصلي إن اقتضى الأمر على أرقام هواتف أصدقائه أو عائلاتهم.

كما يحتاج المراهق إلى القيام بخرجات مع أصحابه، وفي بعض الأحيان بأسفار مع أصدقائه قد تدوم بضعة أيام، بل قد يريد المبيت عند أحد خلانه ولو كان يتواجد في نفس المدينة.

كيف تتصرفي بذكاء مع ابنك المراهق
كيف تتصرفي بذكاء مع ابنك المراهق

 

فيديو مقترح عن التعامل مع المراهق :

 

 

نبذة عن الكاتب

مروة فتحي محررة صحفية من مصر متخصصة بباب الاسرة والطفل

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *