لص يعيد دراجة لصاحبها الحزين على وفاة أولاده

لص يعيد دراجة لصاحبها الحزين على وفاة أولاده

 

في قصة مؤثرة، استعاد رجل استرالي حزين على فقدان اطفاله الثالثة دراجته النارية التي اختفت من امام منزله الأسبوع الماضي.

وفي تفاصيل القصة ، فإن “انتوني ماسلين” نشر نداء على صفحته في الفيسبوك يطالب من سرق الدراجة باعادتها لأنها ليست مجرد دراجة ، بل اشتراها في العام 2002 احتفالا بولادة ابنه “مو” المتوفي بحادث الطائرة الماليزية مع اخوته الثلاثة والذين كانوا في زيارة مع جدهم.

ووضع انتوني مكافأة قيمتها ألف دولار لمن يعيد الدراجة ، وبعد أربعة أيام من نشر النداء، استيقظ ماسلين في الصباح ليجد دراجته العزيزة على قلبه أمام منزله. وقال السيد ماسلين بأنه غير غاضب من اللص الذي سرق دراجته النارية وأنه لا يحمل أي ضغينة ضده، وعبر عن امتنانه للسارق لأنه تراجع عن خطئه وأعاد الدراجة، وقدم شكره لمن ساعده على نشر ندائه في صفحات أخرى على الإنترنت. 
ويذكر بأن أطفال السيد ماسلين كانوا قد لقوا حتفهم قبل عام في حادثة تحطم الطائرة الماليزية في 17 يوليو (تموز) 2014 أثناء رحلة عودتهم مع جدهم إلى استراليا بهدف الالتحاق بمدرستهم، بعد أن أمضوا إجازتهم الصيفية في أوروبا،  بينما تخلف السيد ماسلين وزوجته عنهم ومكثوا في أمستردام لعدة أيام إضافية بحسب صحيفة الدايلي ميل البريطانية.

مقالات ذات صله