لماذا يجب أن تبقى أغطية نوافذ الطائرة مفتوحة خلال الإقلاع والهبوط؟

لماذا يجب أن تبقى أغطية نوافذ الطائرة مفتوحة خلال الإقلاع والهبوط؟

مجلة شباب 20

هل تساءلت يوماً لماذا يطلب طاقم الطائرة بأن تبقى أغطية النوافذ مفتوحة خلال عمليتي الإقلاع و الهبوط؟ الخبراء يقولون إن هذا الأمر يندرج ضمن إجراءات السلامة على متن الطائرة.

و يوضح ضابط أمن السلامة “ساران أوداياكومار” عبر موقع “كيورا” أن طاقم الطائرة يطلبون من الركاب عدم إسدال أغطية النوافذ خلال الإقلاع و الهبوط، حتى يتمكنوا من النظر عبر هذه النوافذ، و تقييم أي من جوانب الطائرة هو الأكثر أماناً لعمليات الإخلاء في حالات الطوارىء.

و يضيف “ساران” أن هذا الإجراء هو جزء من عملية طويلة لتهيئة الطائرة للحالات الطارئة، و التي تشمل أيضاً رفع الطاولات، و تهيئة المقاعد في وضع “شاقولي”، مما يسمح للطاقم بإخلاء جميع الركاب خلال مدة لا تتجاوز 90 ثانية بحسب ما ذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية.

و في حالات الطوارىء، تعتبر كل ثانية حاسمة في حياة الركاب و الطاقم، لذلك فإن بقاء أغطية النوافذ مفتوحة يساعد الطاقم على رؤية الظروف الخارجية، و التخطيط بشكل جيد لأي عملية إخلاء محتملة.

و تعد عمليتا الإقلاع و الهبوط هما الأكثر احتمالاً للتعرض للحالات الطارئة، و خلال النهار، فإن فتح أغطية النوافذ و تشغيل الأضواء داخل الطائرة بكامل طاقتها، يجعل الركاب يعتادون على ضوء الشمس، و في حالات الإخلاء الاضطرارية، لن يكون هناك تغير مفاجىء في الإضاءة يمنع الركاب من الرؤية بشكل جيد، و ينطبق ذلك على الرحلات الليلية التي تكون فيها الأضواء خافتة.

مقالات ذات صله