ما هو الاثير؟

 في الكيمياء سائل شديد الالتهاب ، ولا لون له ، ورائحته نفاذة مقبولة ، وبخار الاثير يسبب لااغماء عند الاستنشاق ، ولعدة سنوات ، كان يستعمل كمبنج عام ، اثناء الجراحة ، والمبنجات العامة تجعل المرضى لا يشعرون ولا يحسون بالالم ، وكان الاثير اول المبنجات التي طورت .

استعمل كروفورد لونج وهو طبيب امريكي ، الاثير اثناء الجراحة في مطلع عام 1842 م ، ولكن الاثير لم يصبح واسع الاستعمال ، إلا بعد 1846 م ، عندما اظهره وليم تي . جي ، طبيب اسنان في بوسطن ، اولا بصفة عامة ، في مستشفى ماساشوسيتس العام . ولمدة السنوات المائة التالية ، استعمل الاثير بوصفه مشابها لفعالية جميع المبنجات الاخرى .

قل استخدام الاثير في اواسط القرن العشرين الى حد كبير لازدياد استعمال المعدات الكهربائية في غرفة العمليات ، ولان بخار الاثير المركز اللازم للتخدير يسبب خطر الحريق والانفجارات عند استعماله حول المعدات الكهربائية ،وبالاضافة الى ذلك ، فان كثيرا من المرضى اخذوا وقتا طويلا ليفيقوا من التخدير بالاثير ، وغالبا ما كانون يعانون من الغثيان والقيء بعد ذلك . ولتجنب هذه المشكلات طور العلماء الهالوثان والمبنجات العامة الاخرى ، غير القابلة للالتهاب او الاقل إثارة للمريض .

واليوم فان الاثير نادرا ما يستعمل مبنجا ،ولكنه ينفع مذيبا في صنع العطور والمتفجرات ومنتجات اخرى كثيرة . واسم الاثير الكيميائي هو الاثيرالاثيلي او الاثير ثنائي الاثيل ، ورمزه الكيميائي  C2H5) 2O ) .

الأثيـــر  . مادة في علم الفيزياء . كان يعتقد أنها تملأ كل الفضاء . و في أواخر القرن السابع عشرا اعتقد بعض علماء الفيزياء أن الضوء يسير في موجات ، و عرفوا أن الضوء يمكن أن يسير خلال فرغات توجد صناعيا ، و خلال فراغ الفضاء الخارجي . و لكنهم لم يستطيعوا أن يفسروا كيف أن الضوء يمكنه أن يسير بدون وسط ( مادة يسير خلالها ). و لذلك فقد افترضوا وجود أثير حامل للضوء بوصفه مادة تختلف عن كل المواد الأخرى .وهو لا بكن أن يرى أو يحس أو يوزن ، و نجده في الفراغات و الفضاء الخارجي و خلال كل مادة . و اعتقد العلماء أن الأثير ثابت و أن الكرة الرضية و الجسام الأخرى في الفضاء – تتحرك خلاله .

و في عام 1846 م ، اقترح الفيزيائي كلارك ماكسويل أن موجات الضوء كهرومغناطيسية ، و تسير كاضطرابات للمجال الكهرومغناطيسي . و لذلك فانها لا تحتاج الى وسط لتسير فيه . و لكن ماكسويل و فيزيائين آخرين ظلوا يعتقدون بوجود الأثير.

انظر أيضا الضوء , النسبية .

 

أثير النفط . سائل صاف عديم اللون يتم الحصول عليه من مصافي النفط ، و يسمى أيضا اللجروين ، و يستخدم مذيبا للدهون و الزيوت و سائلا للتنظيف . و يجب استخدامه بحرص ، فهو قابل للاشتعال . و يؤدي وجود خليط من بخار الأثير و الهواء الى الانفجار عند وجود شرارة كهربائية أو مصدر لهب أو سطح ساخن متوهج.

يتكون أثير النفط من الهيدروكربونات الأليفاتية ، و هي تحتوي على الكربون و الهيدروجين . و يغلى أثير النفط عند درجة حرارة تتراوح بين 35 و 79    °. و ينبغي التمييز بين أثير النفط و بين البنزين الذ يحصل عليه من قطران الفحم الحجري.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله