متى كان أول ظهور للأنسولين؟

متى كان أول ظهور للأنسولين؟

مجلة شباب 20

في 27 من يوليو عام 1921 استطاع العلماء الكنديون فريدريك بانتينغ وتشارلز بيست في جامعة تورونتو عزل هرمون الأنسولين لاعتقادهم بقدرته في معالجة السكري. وفي غضون سنة تقلى أوائل المصابين بالسكري علاج الأنسولين وأنقذت حياة عدد لا يحصى ممّا كان يعتقد بدايةً مرضاً قاتلاً.

اعترف بمرض السكري كحالة طبية منذ أكثر من 3000 عام ولكن تشخيصه بقي لغزاً حتى القرن العشرين، حيث اشتبه علماء بعلاقة المرض بخلل في الجهاز الهضمي ذا علاقة بغدة البنكرياس. وكان السبيل الوحيد لتأخير الوفاة لمدة عام تقريبا بسبب هذا المرض هو اتباع حمية غذائية منخفضة الكربوهيدرات والسكر وعالية الدهون والبروتين.

وجاء انجاز العلماء في جامعة تورونتو في صيف عام 1921 بعد عزلهم للأنسولين وتجربته على الكلاب المصابة بالسكري لتعود إلى حالتها الطبيعية. وفي 14 نوفمبر من ذات العام أعلن عن الاكتشاف للعالم.

بعد شهرين بدأ التحضير للعلاج البشري بدعم من J.J.R MacLeod من جامعة تورتنو وبمعونة الكيميائي جي بي كوليب استطاعوا تحضير صيغة نقية إلى حد ما من بنكرياس الماشية. وفي الثالث والعشرين من يناير عام 1921 بدأوا في معالجة طفل في الرابعة عشر من عمره، ليونارد تومسون، وقد أظهر تحسناً واضحاً فقامت جامعة تورنتو بمنح شركات الأدوية رخص انتاج الأنسولين وانتشر العلاج على نطاق واسع بحلول عام 1923 ومنح العالمين بانتينغ وماكلويد جائزة نوبل في الطب.

lamia-up-translate

بقلم : لمياء العلبي – مترجمة ومحررة في مجلة شباب 20

مقالات ذات صله