مغربي يدفن زوجته لتظهر حية على التلفزيون بعد عامين

مغربي يدفن زوجته لتظهر حية على التلفزيون بعد عامين

مجلة شباب 20

قبل عامين عاش رجل مغربي يدعى أبراغ محمد أسوء تجربة في حياته، بعد وفاة زوجته في حادث سير مروّع في الدار البيضاء.

دفن محمد زوجته الحبيبة، و حاول الخروج من مأساته طيلة عامين، لكن بعدها و بينما كان يشاهد برنامج “المختفون” على التلفزيون المغربي، تفاجئ باتصال من زوجته للبرنامج، تعلن فيه اسمها، و تؤكد أنها فقدت كل اتصال مع زوجها منذ سنتين، ذاكرة اسمه و عنوانه السابق.

ما الذي حصل؟ الرجل الذي يعيش في إسبانيا، وفق صحيفة “ميرور” البريطانية، وصله نبأ وفاة زوجته قبل عامين، وصل إلى المغرب ليستلم جثة ملفوفة و جاهزة للدفن، دفنها، و عاد إلى إسبانيا. لكن على ما يبدو فإن الرجل تسلّم جثة مختلفة، بينما كانت زوجته مصابة بفقدان للذاكرة، وفق التحليلات الأولية.

مقالات ذات صله