من هو آل كابوني؟

من هو آل كابوني؟

مجلة شباب 20
في عهد الحظر الأمريكي ترأس آل كابوني أكبر امبراطورية للجريمة في شيكاغو والتي حققت الملايين من الدولارات كل عام من خلال صفقات التهريب وغيرها من الأنشطة غير المشروعة، تعرف أكثر على أحد أكبر قادة المافيا في التاريخ الأمريكي في هذا المقال.
1. كان كابوني في عصابات الشوارع في مرحلة الطفولة
ولد كابوني في 17 يناير عام 1899 في نيويورك لأب حلاق يدعى غابرييل وأم تدعى تيريزا، وكان ألفونس كابوني هو الولد الرابع بين تسعة أطفال.
انتمى كابوني لعصابات الشوارع منذ طفولته، وترك الدراسة منذ كان في الصف السادس. وفي عام 1918 تزوج من ماي كافلين وبقيا سوياً حتى وفاة كابوني، ولم يرزقا سوى بطفل واحد يدعى سوني. وانتقل كابوني إلى شيكاغو ليترأس أكبر عصابة إجرامية هناك عام 1920.
2. كان يكره لقبه الشهير.
تعرض كابوني لضربة في وجهه عام 1917 تركت مكانها ثلاثة ندوب، وذلك بعد اهانته لامرأة واقتتالها مع شقيقها، وحاول كابوني اخفاء الندب بالصور أو الادعاء أنه أصيب بها أثناء الحرب على الرغم أنه لم يخدم في الجيش أبداً!
وبعد وصوله لمنصب رفيع في عالم الجريمة أطلق عليه لقب “وجه الندبة” أو سكارفيس، وقد كره كابوني هذا اللقب جداً.
3. حققت عصابته حوالي 100 مليون دولار في السنة، وكان أحد أهم قادة عصابات المافيا في أمريكا بعمر السادسة والعشرين فقط!
4. تمت ادانته بالتهرب من الضرائب، ولكن لم يدان بأي من جرائم القتل بالرغم من ترأسه لعصابة من المجرمين! وذلك عن طريق رشوة رجال الشرطة وتهديد شهود العيان.
وفي عام 1929 أدين للمرة الأولى بجرم القتل وحكم عليه بالحبس لمدة سنة وأطلق سراحه عام 1930، لاحقاً أصدرت جمعية شيكاغو لمكافحة الجرائم قائمة بأسوأ مجرمي المدينة، وكان اسم كابوني على رأسها.
وفي أكتوبر عام 1931 حكم على كابوني بإحدى عشر عاماً في السجن وغرامة قدرها 50 ألف دولار بتهمة التهرب من الضرائب. وبعد 11 عام من السجن أخلي سراحه وأمضى باقي حياته بعيداً عن أعين العوام وفي مراكز علاجية. وكان أول انسان يتعاطى البنسلين لعلاج السفلس وتوفي عن عمر ناهز 48 عاماً إثر سكتة قلبية.

مقالات ذات صله