هجوم لاذع على فيلم “فين ديزل” الأخير: “آخر صيادي السحرة”

هجوم لاذع على فيلم “فين ديزل” الأخير: “آخر صيادي السحرة”

مجلة شباب 20
أطلق نقّاد الأفلام الهوليودية حكماً قاسياً على فيلم نجم سلسلة “فاست آند فيريوس”، فين ديزل، حيث أسموه بفيلم الخيال الكئيب.
وقال براين فاينر، أحد النقّاد لدى صحيفة الديلي ميل البريطانية، أن الفيلم لا يرقى لأن يكون فيلماً عن السحرة والمشعوذين، فهو لا يملك روح السحر كأفلام هاري بوتر مثلاً ومشاهده تثير استغراب المطّلعين على ثقافة أفلام السحرة والخيال العلمي.
وتدور أحداث الفيلم السابق ذكره حول أحد صيادي السحرة، فين ديزل، الذي يقوم بقتل السحرة والمشعوذين وأثناء قتله لإحدى الساحرات تقوم بوضعه تحت لعنة ليصبح مخلداً.
ويمضي كلودير، ديزل، 800 عام يحارب فيها السحرة والمشعوذين في مدينة نيويورك ويلتقي خلالها امرأة حكيمة تدعى دولان _التي يصفها فاينر بالمحظوظة لأنها على وشك التقاعد في الوقت المناسب للتهرب من حضور بقية الفيلم.
حصل الفيلم على تقييم 6.2 في موقع IMDb وحقق عائدات بلغت 10.8 مليون دولار في البوكس أوفيس.
هل شاهدت الفيلم؟ اترك لنا رأيك في تعليق.

 

شاهد الفيديو الترويجي للفيلم:

مقالات ذات صله