وفر 20 ساعة من وقتك بخمسة نصائح

وفر 20 ساعة من وقتك بخمسة نصائح

مجلة شباب 20

إنجاز عدة مهام في الوقت نفسه أثبت ضرره على الإنتاجية والعقل كذلك، ولكن في بعض الأحيان يكون انجازك لمهتمتين معاً أفضل قرار تتخذه ويمكنك من اضافة 4 ساعات على الأقل إلى إنتاجيتك اليومية دون أن تشعر بالتعب أو الارهاق، كيف؟ تابع المقال التالي.

  1. مارس الرياضة بينما أنت تتعلم.

من الصعب أن تجد وقتاً لتذهب إلى نادي الرياضة خاصة عندما يكون جدولك مليء بالمهام والأعمال المتكدسة، طبعا ناهيك عن شعورك المستمر بالتكاسل عن الرياضة. يمكنك أن تحل هذه المشكلة بالالتزام بمدة ثلاثين دقيقة يومياً تدرب على جهاز المشي أثناء استماعك أو مشاهدتك لبرنامج تعليمي أو فيديو تعليمي عن مجال عملك أو حتى أي برنامج آخر تتطلع له. ستوفر بذلك ساعة كاملة.

  1. استفد من الوقت المتاح خلال تنقلك في المواصلات.

أقل مدة تحتاجها للانتقال من النقطة أ إلى النقطة ب في المواصلات هي نصف ساعة، تخيل لو أنك كرست هذه المدة في تعلم شيء مفيد كلغة جديدة مثلا أو أنك قرأت كتاباً لم تجد الوقت لقراءته مع انشغالك في العمل؟ لو التزمت بخمسين دقيقة يومياً ستوفر حوالي 110 دقيقة من وقتك يمكنك إضافتها لزيادة انتاجيتك.

  1. استغل وقت استعدادك للعمل في التفكير في حل المشاكل التي واجهتك.

ارتداء ثيابك والاستعداد للعمل هي مهام لا تحتاج للتفكير وقد اعتدت على القيام بها لدرجة أنك تعملها بشكل تلقائي، لذا في حال كانت لديك مشكلة في العمل استغل هذا الوقت في التركيز على ايجاد حل لها. لنقل أنك تحتاج لـ 45 دقيقة يومياً، تكون قد وفرت 90 دقيقة.

  1. رتب منزلك أو مكتبك أثناء تحدثك على الهاتف.

بهذه الطريقة لست محتاجاً لتحديد وقت للمكالمة ثم تحديد وقت آخر للترتيب، عملية الترتيب عملية بسيطة غير مجهدة في أغلب الأحيان ولن تبعد تركيزك عن المكالمة الهاتفية. 25 دقيقة كافية لتوفر لك لاحقاً 50 دقيقة.

  1. تصفح المواقع الاجتماعية أثناء مشاهدة التلفاز.

أغلب الوقت المهدور يذهب على تصفح المواقع الاجتماعية وأيضاً مشاهدة التلفاز، يكفيك 90 دقيقة يومياً لتدمج النشاطين معاً وتوفر 180 دقيقة من وقتك.

مجموع ما سبق ذكره أربع ساعات يومياً، ما يعني أنك قد وفرت 20 ساعة أسبوعياً لتكون أكثر انتاجية بـنسبة 50% من غيرك.

مقالات ذات صله