10 حقائق مدهشة عن أغلى مجوهرات ملكة بريطانيا

10 حقائق مدهشة عن أغلى مجوهرات ملكة بريطانيا

مجلة شباب 20

تتمتع الملكة “إليزابيث الثانية” ملكة بريطانيا بمميزات استثنائية ومكانة عريقة وقوة شخصية وحنكة أثبتتها على مدار السنوات الـ 63 التي تولت فيها منصبها “ملكة بريطانيا العظمى ومماليك الكومنولث” وحتى الآن. وعلى الرغم من أن عمرها تجاوز الـ 89 عاماً، ما تزال الملكة “إليزابيث الثانية” تُعرف بأناقتها الملكية الراقية، وكذلك بمجوهراتها الثمينة.

فالملكة إليزابيث تمتلك مجموعة كبيرة من المجوهرات الفاخرة التي أُهديت إليها أو صُنعت خصيصاً لها، بعض هذه المجوهرات يعتبر الأغلى ثمناً في العالم أجمع، وتشمل مجوهرات ملكة بريطانيا مجموعة نادرة من الماسات والأحجار الكريمة والتيجان المرصعة.

ولأن الهدايا كانت الأغلى ثمناً من بين مجوهرات الملكة إليزابيث، سنلقي الضوء على أهم وأشهر 10 مجوهرات منها ونقدم بعض الحقائق التاريخية التي ميّزتها

مجوهرات-ملكة-بريطانيا22

1- تاج كوكوشنيك الروسي: يعدّ حالياً من أغلى التيجان الملكية حول العالم، قام دار Garrard بتصميمه تحت إشراف الليدي ساليزبوري عام 1888، ويتألف هذا التاج  من 60 قضيباً صغيراً من البلاتينوم ويضمّ حواليّ 500 ماسة.

2- بروش الأمير ألبيرت: ويعتبر هذا البروش الأغلى ثمناً من بين جميع مقتنيات الملكة إليزابيث الثانية، يحتوي على حبّة “سافير” ضخمة زرقاء اللّون، ويصل سعره اليوم إلى 6 ملايين دولار تقريباً. حصلت عليه من الملكة الأمّ، التي بدورها نالته من الملكة فيكتوريا.

3- “هدية الزفاف” قلادتين من اللؤلؤ: وهذه الهدية الثمينة التي يصل سعرها إلى حوالي 6 ملايين دولار، عبارة عن قلادتين مجتمعتين من اللؤلؤ، حصلت عليها الملكة إليزابيث كهدية زفافها، ويعود هذا العقد المزدوج إلى الملكتين آن وكارولين اللّتين احتفظتا بهما ضمن تشكيلتيهما الخاصّة والثمينة من المجوهرات.

4- عقد الملكة الأم: تعود ملكيّة هذا العقد إلى الملكة فيكتوريا، يحتوي على حواليّ 45 ماسة كبيرة.

5- تاج روميس روبي: صمّمت دار Garrard & Co هذا العقد خصيصاً للملكة إليزابيث في عام 1973 بمناسبة زواجها. وهو على شكل وردة، مرصّع بالياقوت، وشُكلت بتلات الوردة بقطع الماس الممزوجة بالفضّة. يضمّ هذا التاج 96 ماسة.

6- تاج فلاديمير: وحصلت عليه الملكة إليزابيث كجزء من ممتلكات الملكة ماري الأولى، ملكة إنجلترا، وهو مرصّع بالماس الفاخر والزمرّد. يصل ثمنه اليوم إلى مليون و640 ألف دولار.

7- ماسات كولينان: تمتلك ملكة بريطانيا ماستيّ cullinan،  اللّتين استخرجتا عام 1905 من منجم cullinan للماس في جنوب أفريقيا، وقُدّمتا هديّة للملك إدوارد السابع في عيد ميلاده. تُعدّان من الكنوز الأغلى ثمناً في العالم لأنّهما من الماس النادر، نظراً لشدّة نقائهما وحجمهما الكبير.

8- عقد وأقراط كوليت: كانت الملكة فيكتوريا قد طلبت تصميم هذا الطقم في عام 1858، من حبّات الماس الكبيرة التي كانت ضمن مجموعتها الخاصّة من الأحجار الكريمة، وهذا الطقم لا يمكن تقديره بثمن.

9- تاج الملك جورج الرابع: يعود تاريخ هذا التاج إلى عام 1820، صمّم خصيصاً لجورج الرابع خلال حفل تتويجه ملكاً، ويحتوي هذا التاج الذي توارثته الملكة إليزابيث الثانية عن عائلتها، على 1300 ماسة، و170 حبة لؤلؤ.

10- عقد فيستون: يصل وزن هذا العقد إلى 70 قيراطاً، ومكون من 150 حبة ماس. وقد تم تصميمه بناءً على طلب الملك جورج السادس، وورثته الملكة إليزابيث الثانية عن والدها.

مجوهرات-ملكة-بريطانيا52مجوهرات-ملكة-بريطانيا23مجوهرات-ملكة-بريطانيا234مجوهرات-ملكة-بريطانيا663مجوهرات-ملكة-بريطانيا427مجوهرات-ملكة-بريطانيا893مجوهرات-ملكة-بريطانيا483مجوهرات-ملكة-بريطانيا935

 

المزيد من مجوهرات ملكة بريطانيا النادرة والثمينة في الفيديو..

 

مقالات ذات صله