11 شهرا للمعارك الشبابية…ومايو للهدنة!

في زاوية بشارع أو في ساحة الجامعة، شجارات وخصومات لا تنتهي، أبطالها فتيات وشباب، وقد تصل إلى 700 ألف مشاجرة خلال العام.. لكن ما أن تطل بشائر شهر مايو حتى تعم الوداعة وجوه الشباب، ويسكن الهدوء أرجاء المدن العربية وشوارعها، وتختفي المعارك الشبابية.. هذا ليس سيناريو خيالياً، إنما هو نتائج ما توصلت إليه دراسة علمية بجامعة عين شمس مؤخراً، وبينت أن الشباب يعيشون حالة سلام وهدنة من الحروب في هذا الشهر. أسرار هذه الظاهرة نكشفها بالتفصيل في مجلة شباب 20.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله