أطعمة للاستمتاع بسنوات ذهبية بعد انقطاع الطمث

أطعمة للاستمتاع بسنوات ذهبية بعد انقطاع الطمث

لا شك أن مرحلة انقطاع الطمث تمر بها كل النساء مما قد يصيبها بالتوتر والقلق لأنها تدخل مرحلة جديدة من عمرها، حيث تتقلص قدرات الأيض “عملية التمثيل الغذائي في الجسم”، وبالتالي تتراجع قدرة الجسم على حرق الدهون وتتوقف عملية إفراز الهرمونات الأنثوية، مما يجعل الأمر قاسياً جسدياً وعاطفياً، لذا تتطلب هذه المرحلة التعامل معها بجدية من خلال إتباع نظام غذائي صحي يمكنك من تجاوز تلك المرحلة بكل سهولة، تابعي القراءة معنا لمعرفة أفضل الأنظمة الغذائية للتغلب على تغيرات “انقطاع الطمث”.

مرحلة انقطاع الطمث

عندما تقترب النساء من سن اليأس تبدأ في إنتاج عدد أقل من البويضات، وتنخفض مستويات هرموني الاستروجين والبروجستيرون بشكل طبيعي، مما يشير إلى بداية مرحلة انقطاع الطمث وهي فترة تمتد من أربع إلى عشر سنوات قبل توقف الإباضة تماماً.

ولا تقتصر أعراض انقطاع الطمث على نقص الهرمونات لدى المرأة، وإنما تشمل أيضاً التعرق الليلي واضطراب النوم والاكتئاب والتهيج والقلق وحدوث مشاكل في الذاكرة.

القواعد الأساسية لنظام غذائي صحي لـ “سن اليأس”

ينصح بتناول ما لا يقل عن خمس حصص من الفاكهة والخضروات يومياً، بالإضافة إلى الحبوب الكاملة، مع الحد من تناول السكريات والمشروبات الغازية والقهوة والمشروبات الكحولية.

وكشفت صحيفة الديلي ميل البريطانية عن أحد الأنظمة الغذائية التي ستجعل مرحلة “سن اليأس” تمر بأمان.

اتباع نظام غذائي صحي

أكد خبراء التغذية أن إتباع نظام غذائي صحي من أكثر الأشياء فعالية التي يمكنك القيام بها للحد من التأثير السلبي لانقطاع الطمث.

ينصح بتناول الأطعمة التي تحتوي على فيتويستروغنز مثل العدس والحمص، وهو شكل طبيعي من هرمون الأستروجين الموجود في النباتات، وتشتمل الأطعمة الصحية لتجاوز مرحلة انقطاع الطمث تلك الأحماض الغنية بدهون الأوميجا 3 والتي تساعد على محاربة فقدان الذاكرة عند انقطاع الطمث.

وكشفت أخصائية التغذية الدكتورة سارة شنكر عن قواعد هامة لتناول الطعام تساعدك على دعم الهرمونات وتعزيز صحتك.

1- تأكدي من تناول ثلاث وجبات في اليوم إهمال واحدة من الوجبات الثلاث يمكن أن يؤدي إلى انخفاض في مستويات السكر بالدم، والتي يمكن أن تسبب تغيير في الهرمونات، كما أن تقلب مستويات الأستروجين والبروجستيرون يمكن أن يؤثر على نسبة السكر في الدم.

2- احرصي على تناول البروتينات أضيفي البروتينات إلى وجباتك الثلاث للحفاظ على صحة العضلات وتنظيم مستويات السكر بالدم، ومن أفضل البروتينات الأسماك والدواجن والبيض على تكون حصة البروتين بحجم قبضة اليد مع كل وجبة.

3- الحد من السكريات والكربوهيدرات تسبب الكربوهيدرات حدوث تغير في مستويات الأنسولين بالجسم، مما يؤثر على مستويات الهرمونات الأخرى  ويحدث بالتالي تفاقم أعراض سن اليأس.

وأوضحت دراسة أجريت مؤخراً أن النساء اللواتي يتناولن كميات مفرطة من الأطعمة الغنية بالسكر، هم أكثر عرضة لبلوغ مرحلة سن اليأس مبكراً، وذلك بسبب إفراز كمية أقل من الأستروجين والبروجيسترون.

4- تناول الحليب ومشتقاته احرصي على تناول الحليب الخالي من الدسم ومشتقاته كمصادر للكالسيوم، لأنك تكونين أكثر عرضة لهشاشة العظام في هذه المرحلة.

5- مصادر المغنسيوم تناولي الأطعمة الغنية بالمكسرات والحبوب الكاملة والخضروات الورقية الخضراء.

 

شاهد: فيديو مقترح من يوتيوب

نبذة عن الكاتب

يمنى ماهر شعلان محررة مقالات

مقالات ذات صله