4 قصص رائعة للأطفال قبل النوم

4 قصص رائعة للأطفال قبل النوم

دائماً ما يفضل الأطفال القصص المصورة والشخصيات الكرتونية ،وعليكي أيها الأم أن تحكي لأطفالك الكثير من القصص المفيدة و أن تستغلي وقتهم في شيء نافع، ومن المعروف أن القصص والحكايات العلاقة تعمل على توطيد العلاقة بينك وبين طفلك ويزيد من روح الحب والترابط والفكر بينكما. لذا نقدم لك في هذا المقال 4 قصص شيقة هادفة لتحكيها لطفلك.

قصص مفيدة لأطفالك :

1-الأسد والقنفد :

كان الأسد يمشي في الغابة و هو في طريقه قابل قنفذًا و أخذا يتحدثا و يضحكا و أصبحا أصدقاء. عرض عليه الأسد أن يذهب معه إلي بيته فوافق و ذهب معه و عندما وصلا إلى بيت الأسد فكان في غاية الجمال و الروعة و يطل على بحيرة و أمامه الأشجار و المناظر الخلابة. عبر القنفذ عن مدى إعجابه الشديد بمنزله و أخذ يوصفه بأفضل الكلمات. بعد ذلك، دعا القنفذ الأسد أن يزور منزله فوافق ملك الغابة و فرح القنفذ بموافقة الأسد على طلبه و مشيا معًا حتى وصلا إلى بيته.

قصص الاطفال الاسد والقنفد
قصص الاطفال الاسد والقنفد

قال له ها هو قصري فنظر له الأسد بإستغراب أين هو أنا لا أراه!  فشاور له عن كوم من القش، فصعب عليه حال القنفذ الفقير و عرض عليه أن يرجع معه و يعيش في منزله و يصبح جاره الجديد. لكن، القنفد رفض بدون تفكير و قال له هذا منزلي الذي تربيت فيه و ولدت أولادي فيه فأنا سأكمل فيه سواء كنت فقيرًا أو غنيًا. هذه القصة تحثالأطفال على الرضا بالنصيب والقدر والسعادة بما هو مقسوم لكل منا وعدم النظر لما هو في أيدي غيرنا.

2-نصيحة أم :

تجلس الأم مع أولادها الثلاثة محمد و كريم و عمر و في يوم من الأيام إستطاعت أن تعلمهم أن الله معنا و يراقبنا في كل لحظة و لا يخفى عنه شيء مهما كان بسيطًا. قامت الأم بتجهيز ثلاث تفاحات و أعطت لكل ابن من أبناءها تفاحة و قالت لهم كل واحد منكم يأكلها في مكان لا يراه فيه أحد، فأخذ محمدالتفاحة و دخل غرفته الخاصة و اغلق الباب على نفسه حتى لا يراه احد و قام بأكلها.

قصص أطفال نصيحة أم
قصص أطفال نصيحة أم

أما كريم فأخذ التفاحة من والدته و ذهب إلي سطح البيت و أكلها هناك حتى لا يراه أحد. أما عمر فرجع إلى والدته و معه التفاحة كما هي لم يأكل منها شيئاً، فقالت له الأم: “لماذا لم تأكل التفاحة يا عمر؟” فرد عليها: “كل مكان أذهب إليه يراني فيه الله العظيم”. فقالت الأم: “معك حق يا ابني فكل مكان يراقبنا الله فيه فيجب علينا أن نراعي الله في كل أعمالنا و لا نفعل شيء يغضبه حتى لا يغضب الله علينا”.

3-الجوهرة الثمينة وسرها :

كان في قديم الزمان رجل فلاح عجوز يعيش في حقله و كان عنده ثلاث أولاد يعيشون في سلام و حب و مع مرور الأيام تعب هذا الرجل تعبا شديدا و كان أبنائه الثلاثة يرعونه و يخافون عليه. في يوم من الأيام طلب الابن الأصغر من اخواته أن ياخذوه معهم إلي منزله الخاص فرفضوا الأخين الأكبر في البداية و لكن عندما عرض عليهم أن يتنازل عن ميراثه بأكمله لهم ففي وقتها وافق الإخوان. ذهب الوالد و جلس مع إبنه الصغير لفترة ليست طويلة و بعد أن توفي جاء الأب في الحلم لإبنه و دله على مكان لكنز فاستيقظ الولد و ذهب إلي المكان و وجد هناك صندوق مليء بالذهب و المجوهرات و المال فأخذه و ذهب إلي إخواته فقالوا له يجب ان تتنازل عنه مثل ما تنازلت عن باقي الثروة.

قصص الاطفال الجوهرة الثمينة
قصص الاطفال الجوهرة الثمينة

وافق و في اليوم التالي رآى حلم آخر و هو يضع دينار في الماء الموجودة في حقلهم فذهب إلى هناك و وجد الدينار فذهب إلى إخواته فقالوا له خذه إذا أردت، و في طريقه للعودة قابل صياد و كان معه سمكتين فإشتراهم منه و أعطاهم لزوجته حتى تطبخهم. و هي تقوم بتنظيفهم وجدت بداخل الأولي جوهرة ذهبية و في داخل الثانية اخري فهذا جزاء الإنسان القنوع ان يعوضه الله بطرق أخرى.

4-الأرنب والسلحفاه :

في يوم من الأيام كانت السلحفاة تقترح على الأرنب أن تحضر معه لسباق جري فسخر منها و وافق على إقتراحها و خلال السباق سبقها الأرنب بمسافة كبيرة و قال الأرنب لنفسه و هو في وسط الطريق أريد أن أجلس لأخذ وقت من الراحة و لن تأتي أبدًا السلحفاة البطيئة. فالأرنب المغرور نام أما السلحفاة فإستمرت على المشي حتى وصلت بعد ذلك إلي نهاية السباق فإسيقظ الأرنب من نومه و وجد السلحفاة قد وصلت وكسبت. يجب علينا أن نكون أكثر صبرا و أن نبتعد عن الغرور و الكبرياء.

قصص الاطفال الارنب والسلحفاه
قصص الاطفال الارنب والسلحفاه

نبذة عن الكاتب

مروة فتحي محررة صحفية من مصر متخصصة بباب الاسرة والطفل

مقالات ذات صله