5 جمل مدمرة لسمعتك المهنية

5 جمل مدمرة لسمعتك المهنية

مجلة شباب 20
لكي تتقدم في عملك عليك أن تزن كلامك قبل قوله، وأن تتلفظ بالكلام المناسب في الوقت المناسب، وأن تكظم غيظك وألا تتفوه أو تتصرف تصرفات تقف ضدك على المدى الطويل مهما كان موقفك سليماً وحتى لو أيدك الجميع. من هذه الجمل والتصرفات التالي:
1. “هذا ليس ضمن تخصصي”
بشكل عام فإن كل مؤسسة هي في نمو مستمر ومراجعة مستمرة لأهدافها ومشاريعها بحسب ما تفرضه سوق العمل، ولذلك يمكن ان يطلب منك القيام بمهام خارجة عن الوصف الوظيفي خاصتك وعليك أن تكون مرناً بما فيه الكفاية وتتحلى بروح الفريق للقيام بذلك. ولكن أحيانا قد تكون المهام فعلياً لا تناسبك لسبب يتعلق بمهاراتك المحددة بنوع معين من المهام.
مثلا قد تكون ماهراً بالتسويق ويطلب منك أداء مهام ذات طابع حسابي وأنت لا تجيد العمل بالأرقام، هنا تستطيع الرفض ولكن احرص على أن يكون رفضك يحمل سبباً واضحاً وليس مجرد تذمر أو رفض لمجرد الرفض.
فعوضاً عن قول: هذا ليس ضمن تخصصي، قل بأنك سعيد ومستعد لأداء مهام اضافية ولكنك تخشى تخييب آمالهم ما إن استلمت مهمة لست بقادر على أداءها لعدم اجادتك لها.
2. ” لا أطيق العمل مع فلان، هو مستغل، أناني، سيء الطباع”
عند تعرضك لموقف سيء مع أحد زملائك أو رؤساء احرص على عدم تذمرك منه أمام زملائك، قد تثق بزميلك الذي تتناول معه الغداء يومياً ولكنه كذلك يثق بزميل آخر لينقل كلامك إليه ولغيره وغيره، وقبل أن تشعر تتحول كلمة عادية إلى معركة كبيرة بهّرت وتضاعفت لتنقلب عليك.
بدلاً من ذلك احرص على فتح قنوات الاتصال بينك وبين الشخص المعني، وحدد له مشكلتك معه بأسلوب مؤدب ناضج.
3. الاعتراض بلغة الجسد.
التنهد، أو قلب العينين، أو الاعتراض بعمل وجوه معينة أو الحديث بنغمة صوت معينة جميعها ترسل رسائل اعتراض، ليس بالكلام ولكن بحركات الجسد ونغمة الصوت.
بدلاً من ذلك جمد مشاعرك ولا تظهرها على وجهك أو بنغمة صوتك أو حركاتك.
4. ” يبدو أنني سأبقى لوقت متأخر اليوم كذلك”
التذمر بصوت منخفض لتوكيلك بمهمة ما زيادة على مهامك لن يجعل مديرك يدرك عدم رضاك، بدلاً من التذمر والتحول قم بتوضيح  رأيك لمديرك بشكل واضح ومباشر، وضح له أن لديك العديد من المهام أصلا وأنك تحاول انهاءها أثناء ساعات العمل كي لا تضطر للبقاء لوقت متأخر فيما بعد وتفضل معرفة المشاريع المهمة للقيام بها أولاً واعطاءها الأولوية.
5. “جربت ذلك الحل مسبقاً ولم ينجح”
هذه واحدة من أكثر الجمل احباطاً لنفسك وللآخرين، بدلاً من قولها بدل بعض الكلمات واجعلها أكثر تفاءلا ومرونة. مثلا، “لقد جربنا هذا الحل من قبل ولم ينجح، ولكن إن قمنا بتغيير الفكرة (أ) وتعديلها لربما نصل إلى حل أكثر ملائمة.”

مقالات ذات صله