5 نصائح ذهبية لكسب ثقة حماتك

5 نصائح ذهبية لكسب ثقة حماتك

حينما تزف الفتاة لعريسها فينتابها شئ من الخوف والقلق تجاه البيت الجديد الذي ستدخله ،وهل  ستجد الحياة مثلما كانت في بيت أبيها أم لا خاصة حينما تسكن مع أم زوجها في مكان واحد أو بآخر منفصل ،وهل ستتأقلم مع الحياة الجديدة وتكسب ود حماتها أم ستشتعل الحرب بينهما، هذا ما سنعرضه لكما بالتفصيل .

فدعونا أولاً قبل الدخول في كيفية التعامل مع الحماه أن نتعرف أكثر على أنواعهم :

أنواع الحموات :

تتعدد أنواع الحموات وتختلف طبقاً للتصرفات التي قد  تصدر منها ،فهناك المتسلطة وتتصف بأنها  الأمر  الناهى لأى قرار بين الزوجين , وتشعر بأن لها الحق الكامل فى ذلك , وهذا النوع من المستحيل أن تتحمله الزوجة صاحبة الشخصيه القوية .

ويجب التعامل مع هذا النوع من الحموات بحذر عن طريق إرضاء غرورها , وتركها تأخذ قرارات فى أشياء عادية لا تؤثر فى حياتكم الزوجية , ولكن فقط اتركى لها المساحة لتشعر باهميتها , وتجنبى الخلاف معها دائماً وعليكى بالكلمة الطيبة لإنكِ بذلك سوف تأسرين قلبها .

بينما الغيورة فهى التي تغار من زوجة ابنها لاسباب عديدة ،فتشعر بأن زوجة ابنها جاءت فقط لإبعاده من حضنها بعد خاصة بعد شقاء وتعب التربية , وتزيد غيرتها عندما يكون الزوج لا يتمتع بالذكاء الكافى لتفهم والدته , فيثير غيرتها عندما يظهر مشاعر الحب لزوجته امامها , أو عند ذكر صفات زوجته الجميلة دون مراعاة غيرتها .

أنواع, الحموات
أنواع, الحموات

فيجب على الزوجة التعامل مع الحماه الغيورة برفق وعدم المبالغة فى إظهار مشاعر الحب لزوجها, وعدم المبالغة فى التزين أمامها لاظهار جمالها لتتجنب الخلاف وإثارة غيرتها .

وهناك الحماه الفضولية  وهذا النوع غير مؤذي ولكنها فقط تريد أن تعرف تفاصيل كل شئ بين ابنها وزوجته , واذا لم تشعر بانها تعلم كل شئ يخص حياتهما فسوف تنشب المشاكل بين كل الأطراف  وقد تتعرض الزوجة للكلم الجارح المهين .

فيجب عليك عزيزتي الزوجة بان تخبريها عن حياتكما لتجعليها تشعر بأهميتها , وإنها على تواصل بحال ابنها وحياته و غير منفصلة عنكما, وعليكى بالإهتمام الدائم بها وأخبارها لتكسبى إرضائها دائماً وتتجنبي العديد من المشاكل .

ولكن عزيزتي الزوجة كيف تتعاملين مع حماتك وتكسبي ثقتها :

1-حاولى التحدث معها باستمرار ويجب عليكي عزيزتي الزوجة أن تعتبريها مثل والدتك وتتوددي إليها وتحدثي معها دائما كأمك تماماً فهذا يجعلها تشعر بأنها قد اكتسبت ابنه جديدة ،ولن تخسر ابنها ببعده عنها ،وبالتالى حاولى أن تفضفضى إليها وتتحدثى معها .

2-لا يفضل أن تقومى بالتركيز على الجوانب السيئة فقط في شخصية حماتك وفي تعاملها معك، بل قومى بالتركيز بقوة على صفاتها الجيدة معك لأن ذلك يشجعها على المزيد من السلوك الحسن تجاهك ،وبالتالى فلا تكونى دائمة الشكوى منها وتغفلي حقها في تقديم الخير لكِ، كما أن  علاقتك الجيدة بحماتك تزيد تعلق وحب زوجك لكِ.

3-وعلى جانب آخر فقد تقوم حماتك في بعض الأحيان بانتقادك سواء في أسلوب المعيشة أو إدارة البيت أو حتى المطبخ فلا تتذمرى أو تنزعجى بل تقبلى منها رأيها وكأنها أما لك تنصحك، فتقبلك لنقدها يزيد من قوتك وحبك لديها ويشعرها بأنها جزء من الأسرة والعكس صحيح.

كيفية , التعامل, مع الحماه
كيفية , التعامل, مع الحماه

4-لا تعامليها وكأنها عدو فبعض الزوجات يعاملن الحماة وكأنها إنسان مصدر إزعاج وعداء لها ، وهذا أمر خطير يؤدي إلى إنهيار الحياة الزوجية في بعض الأحيان، لأن حماتك أولاً وأخيراً هي أم زوجك، فحاولى دائماً أن تتخذيها صديقة بدلا من أن تتخذيها عدوة لأن ذلك يجعل الأسرة في حالة من السعادة والإطمئنان ،لأن دور الأم في حياة الرجل هام جداً ويجب على الزوجة أت تعي ذلك تماماً وتتخيل أن ابنها قد تزوج إمراه فماذا ستفعل هى في ذلك الوقت ؟

5-فبدلاً من كره الحماة، يمكنك تغير طريقة تفكيرك، فقد تكون تصرفتها قاسية لا تستطيعين تحملها ولكن حاولي أن ترينها كشخص منفصل بعيدأ عن أم زوجك فبالتأكيد ستجدين الحياة أفضل .

واهتمي جيداً عزيزتي الزوجة بالتحدث إلى زوجك خاصة  إذا كانت حماتك تسبب لكي الضرر في علاقاتك العاطفية بزوجك. وحاولي ألا يكون حكمك عليها أمام زوجك هو الهجوم، ببساطة يمكنك إقتراح حل لزوجك لكيفية التعامل مع والدته بالشكل الذي يعجبه .

وعليكي عزيزتي الزوجة أن تكوني حذرة عند الخلافات فقد تأتي بنتائج عكسية مهما كنت على صواب فلا تخسريها بأي الأحوال وتعلمي كيف تكوني شخصية مستقلة فهذا يمنحك سعادة أكثر بحياتك ومن الضروري جداً السيطرة على عواطفك وعدم التركيز على ضغائر الأمور حتي تكسبي حب واحترام زوجك لكي.

فيديو مقترح لكيفية التعامل مع الحماه وأهل الزوج :

 

 

نبذة عن الكاتب

مروة فتحي محررة صحفية من مصر متخصصة بباب الاسرة والطفل

مقالات ذات صله