5 نصائح مفيدة لإختيار حضانة طفلك

5 نصائح مفيدة لإختيار حضانة طفلك

يعتبر  اختيار الحضانة المثالية للأطفال من الأمور الهامة التي تواجه الآباء خاصة إذا كان يتعلق بطفلهم الأول ،فرعاية الأطفال الجيدة والتعليم المثالي خلال المراحل المبكرة يكون لها آثاراً إيجابية عديدة تساهم بشكل كبير في  خلق حياة جديدة للأطفال يستطيعون أن يواجهوا العالم الخارجي من خلالها.فإليكي بعض النصائح التي يجب أن تؤخذ في الإعتبار عند إختيار الحضانة المناسبة

ولكن ما هي أهمية الحضانة بالنسبة للطفل :

تلعب الحضانه دوراً هاماً في تنشئة الطفل تربوياً وإ جتماعياً قبل  الدخول للمدرسة،وتعلم الطفل السيطره على حركاته حتى ولو قليل من الوقت

وتعلم الطفل المشاركه والتعاون مع الاخرين،و كيف ينتظر دورة ممايقلل من رغبه الطفل الانانيه.وتكسبه مهارات اكاديميه بدائيه مثل التعرف على الحروف والارقام إلى جانب  التواصل وتقلل الانعزال الاجتماعي و الاختلاط مع الاخرين وتعوده على ذلك دون خوف وتكسب الطفل مهارات لغويه وتحسن قدرته على الكلام.

أهمية , الحضانة
أهمية , الحضانة

نصائح لإختيار الحضانة :

أولاً: ما العمر المناسب للحضانه:

يبدأ الطفل بالذهاب إلى الحضانة منذ 18 شهر وحتى 3 سنوات حسب شخصيه الطفل ورغبته على دخول الحضانه ،ولكن قد تظهر مشكلة خاصة إذا كان الطفل منطوى فالأفضل أن ننتظر قليلاً  لان انفصاله عن أهله سيؤثر  عليه نفسياً ،ولكن  عندما يستطيع الطفل الاعتماد على نفسه في تناول الطعام ودخول التواليت في تلك اللحظة يكون لديه استعداد للذهاب وتقبل الحضانة .

ثانيا: العاملين بالحضانة : 

لابد من الإهتمام بعدد المعلمين بالنسبة للاطفال . فمثلاً لا يصح أن تكون هناك معلمه واحده أو أثنان على حضانه بها  20 طفل أو أكثر فيفضل أن يكون هناك  كل 3 أو 4 أطفال  لديهم معلمه واحده حتى تكون مهتمة بهم  وتستطيع أن تعتنى بهم جيدا.

ثالثاً: معرفة طبيعة المواد الدراسية المقدمة :

من الضروري الاستفسار عن مؤهلات المعلمين وخطة المناهج الدراسية لمعرفة المواضيع التي يتعلمها الأطفال، إلى جانب توفير وسيلة مناسبة  للتواصل بين المعلمين وأولياء الأمور وذلك لمعرفة طريقة تعلم الطفل ونموه، كما أن حصول الطفل على الاهتمام المناسب من شأنه أن ينمي  مهاراته في التعلم والتحدث .

رابعاً: عمل بحث ودراسة عن الحضانة :

يفضل عمل بحث مفصل ودقيق عن دور الحضانة في المنطقة للتوصل إلى أفضل خمسة خيارات تقع بالقرب من مكان الإقامة، ويجب زيارة كل حضانة للتأكد من توفيرها لمعايير السلامة، ومن كفاءة طاقم التدريس، والبيئة الودودة المناسبة للأطفال، وحساب بعد المسافة إلى جانب توافقها مع  الميزانية والتكلفة.

شكل , الحضانة
شكل , الحضانة

خامساً: الإهتمام بالإسعافات الأولية :

يجب التأكد من وجود إجراءات صحية مناسبة في الحضانة المختارة إلى جانب توفر ممرضة مؤهلة بدوام كامل في الموقع، فضلاً عن سياسات وممارسات الحضانة الأخرى المتعلقة بالمرض والنظافة.

ومن الضروري معرفة كيف يقضى الطفل الوقت فيها هل في اشياء تعلميه وترفيهيه ام يترك دون رعاية أو إهتمام أو  أمام التلفاز او الالعاب الالكترونيه ليمضى الوقت .

كذلك معرفة انواع الطعام المقدم للطفل  داخل الحضانه هل من النوع  الصحي  أم سناكس غير صحية وعصائر معلبه .

كيف تهيئ طفلك لدخول الحضانة :

من الضروري جداً تعويد  طفلك بصورة تدريجية ، فأبدأى بأصطاحبه للحضانه يومان في الاسبوع أو ثلاثة  وهكذا. عودي طفلك انكِ موجودة معه في أول وقت ثم ستتركيه حتى لا يبكى او يخاف.

مهدى له  بالحكايات والقصص عن مرحله الحضانة ،وأنه سيلعب فيها وسيقضي وقتاً ممتعاً مع اصدقائه.

قصص ،عن , الحضانة
قصص ،عن , الحضانة

بعد عدوته من الحضانه اعطيه اهتمام شديد حتى يستوعب إنك لم  تتركيه  بالحضانه بل إنك اعتنيتي به .

وأخيراً إحرصي على إختيار الحضانة المناسبة لطفلك ،حتى لا تمثل لك مشكلة كبيرة في المستقبل ،فكلما كانت الحضانة جاذبة للطفل كلما أصبحت أكثر متعة بالنسبة له .

 

نبذة عن الكاتب

مروة فتحي محررة صحفية من مصر متخصصة بباب الاسرة والطفل

مقالات ذات صله