7 طرق لترفض دون الشعور بالذنب

7 طرق لترفض دون الشعور بالذنب

مجلة شباب 20
قد تتساءل، كيف لك أن ترفض وترمي كلمة “لا” لأمر ما أو شخص ما دون أن تشعر بالذنب؟ غالبا ما يرافق الرفض احساساً بالذنب خاصة إذا كان موجهاً لشخص تعرفه أو لفرصة عمل معينة. ولكن لا تقلق، هنالك الكثير من الطرق التي تمكنك من الرفض دون أن تشعر بأي ذنب، إليك سبعة منها.
1. قلها وحسب.
لا شيء أبداً يجبرك على قبول أمر ما مالم تشعر برغبة به، لذا لا تماطل ولا تقدم أعذاراً واهية، قل “لا” فقط. يمكنك أن تقدم شرحاً قصيراً إن أردت ولكن إياك والشعور بأنك مجبر على القبول.
2. كن حازماً ولبقاً بالوقت نفسه.
يمكنك الإجابة بـ” آسف ولكنني لا أستطيع الآن، سأخبرك متى وإن كان باستطاعتي مساعدتك.” هذه الطريقة مؤدبة وتمنحك السلطة لتحديد متى وإن كان باستطاعتك القبول. يمكنك أيضاً الإجابة بشيء مشابه للتالي: “أقدر لك سؤالك ولكنني مشغول للغاية حالياً ولا أظن أنني قادر على توفير الوقت لمساعدتك.”
3. افهم استراتيجية الآخرين في الطلب.
بعض الأشخاص أو المؤسسات تمارس ضغطاً من نوع خاص حيث توفر لك عدة خيارات لتختار منها بدلاً من الرفض، في هذه الحالة عليك أن تقرر لنفسك القرار الأسلم والأكثر ملائمة لوضعك.
4. ضع حدوداً.
أحياناً يجد بعض الأشخاص صعوبة بالرفض لأنهم لم يضعوا حدوداً لعلاقتهم بالآخرين، في حال وجود الحدود بينك وبين الآخر يسهل عليك الرفض في حال تجاوز الأمر المطلوب للحد الذي وضعته ولن تشعر بالذنب حينها.
5. حول الطلب للطالب.
هذه الطريقة تنفع خاصة في بيئة العمل، لنقل أن مرؤوسك طلب منك القيام بثلاث مهام تتجاوز قدرتك ولا يتسع لها وقتك، يمكنك الإجابة بالتالي: “يسعدني أن أقوم بالمهمة (أ) والمهمة (ب) والمهمة (ج) ولكن سأحتاج لأسبوع كامل لإنجاز كل منها، أي منها تودني أن أمنحها الأولوية؟”
6. اثبت على موقفك.
إن لم يقبل شخص رفضك لأسبابك الخاصة فستعلم عندها أنه ليس صديقاً جيداً ومراعياً أو أنه لا يحترمك بما فيه الكفاية، في هذه الحالة عليك أن تثبت على موقفك، ولا تشعر بأنك مجبر للقبول فقط لأنه غير مرتاح لرفضك.
7. لا بأس من الأنانية.
ضع احتياجاتك أولا، وليس احتياجات الآخرين، إذا ما جعلت الآخرين أهم منك فستجد نفسك غارقاً في دوامة مرهقة من الالتزامات التي في أغلبها لا جدوى منها بالنسبة لك.

 

تعلم كيف تقول “لا” بثلاث طرق مختلفة عن طريق هذا الفيديو:

مقالات ذات صله