بالصور:أصغر لاعبة إسكواش مصرية تصل للعالمية

بالصور:أصغر لاعبة إسكواش مصرية تصل للعالمية

اقتحمت عالم البطولات العالمية وعانقت التتويج سريعاً، حتى أصبح لها تصنيف دولي على مستوى العالم، من خلال بطولات قلبت فيها الموازين، فتغلبت على العديد من الأسماء المعروفة في رياضة «الإسكواش»… نور الشربيني أصغر بطلة عالمية على مستوى الناشئات، ابنة «نادي سموحة»، تتحدث عن مشوار نجاحها الذى بدأته منذ السادسة من عمرها.

المحرر/ القاهرة – رغدة أبو رجب، الصور/ المصدر

بينك وبين «الإسكواش» مشوار طويل، كيف بدأته؟مصرية-تلعب-سكواش-مختلف (1)

في السادسة من عمري كنت أذهب لمشاهدة شقيقي الكبير يلعب «الإسكواش»، ثم بدأت بممارسة هذه الرياضة حتى تمكنت منها، وشاركت لاحقاً في بطولات محلية صغيرة، قبل مشاركتي في بطولة السيدات في «نادي سموحة». أما بدايتي الرسمية فكانت مع بطولة الجمهورية تحت 11 عاماً، وكنت في الثامنة من العمر، وقد شجعني أخي ووالدي على المشاركة فيها، فحققت نجاحاً دفعنى إلى المشاركة في بطولات محلية، قررت بعد فوزي في العديد منها الالتحاق ببطولة إنجلترا للناشئين تحت 13 عاماً British Junior Open، وحصلت فيها على المركز الأول لمرتين، ولاحقاً شاركت في البطولة نفسها تحت سن 15، وحصلت أيضاً على المركز الأول، وأخيراً في بطولة تحت 19 عاماً، وحصلت فيها أيضاً على المركز الأول لمرتين.

كيف كان شعورك وأنت تواجهين نيكول دايفين؟ وهل توقعت الفوز عليها؟

في بداية المباراة كنت متوترة جداً، ولم أكن أتوقع الفوز أبداً، لكني، مع بداية الشوط الأول، لاحظت أنني ألعب بشكل متميز، وغادرني القلق، ما أدى إلى تقارب النتائج بيننا، حتى تمكنت من الفوز عليها في الدقائق الأخيرة.

ما هو جدول تدريباتك؟

أتدرب من السبت إلى الخميس، لثلاث ساعات كل يوم، أما في وقت البطولات فتزداد وتيرة التمارين، وفق ما يراه مدربي الخاص، الكابتن رشدي مبروك، المسؤول عني منذ بدأت مشواري.

ما هو حلمك؟

أن أكون المصنفة رقم واحد على مستوى العالم، فأكون المصرية الوحيدة التي تصل إلى هذا التصنيف.

ما موقف أسرتك تجاه نجاحاتك المتواصلة؟

أسرتي تدعمني بالكامل، وأخي الكبير يقف إلى جانبي ويسافر معي في معظم البطولات، رغم أنه ترك ممارسة هذه الرياضة، وأبي يساعدني كثيراً في التوفيق بين دراستي والرياضة، ويشجعني باستمرار على تحقيق المزيد من النجاحات والانتصارات.

وكيف توفقين بين الإسكواش والدراسة؟مصرية-تلعب-سكواش-مختلف (2)

تفهم أساتذة الكلية ساعدني كثيراً في مشواري، إنما أصادف أحياناً بعض المشاكل، نتيجة سفري الدائم، لكن حبي للإسكواش يجعلني أصر على التوفيق بينها وبين دراستي.

وهل من علاقة لدراستك بالرياضة؟

على الإطلاق، فأنا أدرس الأعمال في الفرقة الثانية في الأكاديمية البحرية بالإسكندرية.

وما هي طموحاتك في مجال العمل؟

ليست هناك طموحات محددة، لكني سأختار مهنة تناسب رياضتي المفضلة، حتى لا أتخلى عنها.

بطولات وإنجازات

بعد النجاحات التي حققتها قررت خوض التجربة والمشاركة في بطولة العالم في إنجلترا، وحققت إنجازاً غير مصرية-تلعب-سكواش-مختلف (3)مسبوق، بحصولي على لقب بطلة العالم للناشئات تحت 19 عاماً، لأكون أصغر لاعبة في تاريخ هذه البطولة، بعد فوزي على نور الطيب. وفي العام 2012 حصلت على المركز الأول في بطولة العالم للناشئين تحت 19 عاماً التي أقيمت فى قطر، بعد تفوقي على يثرب عادل، وفي 2013 حصلت على المركز الأول في البطولة نفسها والتي
أقيمت في بولندا. وبعد حصولي على المركز الأول في ثلاث بطولات عالمية. وشاركت في بطولة British Open للسيدات 2012، وحصلت على المركز الثاني، وكنت أول مصرية تصل إلى نهائيات هذه البطولة المعروفة على مستوى العالم، منذ انطلاقها قبل 120 عاماً. في العام 2013 وصلت إلى التصفيات النهائية في بطولة العالم للكبار، وفيها تغلبت على بطلة العالم لـ 8 سنوات متواصلة نيكول دايفين، وأخيراً في العام 2014 جئت في المركز الثاني لبطولة أميركا للكبار.

مقالات ذات صله