شاب يروي تفاصيل موت ممدوح عبد العليم في النادي الرياضي وماذا فعل الناس عندما سقط

شاب يروي تفاصيل موت ممدوح عبد العليم في النادي الرياضي وماذا فعل الناس عندما سقط

مجلة شباب 20

بعد موت النجم المصري ممدوح عبد العليم انبرى شاب كان شاهد عيان في النادي و اسمه جلال رأفت ليكتب تدوينة على حسابه على “فيس بوك” أثارت ردود فعل كثيرة.

و كشف جلال تفاصيل اللحظات الأخيرة من حياة “عبد العليم” من داخل الصالة الرياضية في “نادي الجزيرة” فقال:

“كنت في جيم نادي الجزيره و الفنان كان موجود كالعادة.. فجأة الناس بتجري عليه و أنا بتفرج على الماتش مهتمتش قوي قلت أكيد داخ و لا حاجة و قشطة.. شوية لقيت المدرب جاي يقولي الراجل مات.. بقوله أغمى عليه يعني؟ قالي لا مات مات.. و ببص على الجيم حوليا الناس بتتمرن عادي جداً.. دقيقة و قالي مين جاب الجون التاني للزمالك..

ده بقى واحد عادي بيتمرن و مات .. و لا عيان و لا في مستشفي و لا أي حاجه .. في الجيم و مات .. و الحياه ماشيه عادي و الناس حوليه بتتمرن و بتتفرج علي الماتش .. رخيصه قوي قوي قوي قوي الدنيا دي”، نقلاً عن “جريدة الأنباء” الكويتية.

ثم كتب قائلاً:

“توضيح” “أنا معرفش الوطن نزل البوست ليه والله بس أنا و لا فجرت مفاجأه و لا قصدي حاجه .. أنا مقصدتش ان الناس قصرت معاه انا اقصد انه بعد ما مات و مشي الناس عاشت حياتها عادي انا متكلمتش علي تقصير خالص الناس كانت معاه بتساعده اكيد !!”

مقالات ذات صله

1 تعليقات

  1. شاهيناز شوقي

    عندما وقرأت مدونه الشاب الذي يروي اللاحظات الاخيره من حياة الفنان ممدوح عبد العليم شعرت بأستياء شديد مما حدث ليس لان من مات فنان مشهور ولكن لان عظه الموت انتهت بداخلنا كأن الاحداث الاخيره التي مرت بنا وكثره أمواتنا قضت علي احسن ما فينا وهي انسانيتنا التي كانت تميزنا عن شعب كثيره يغلب عليها طابع الغلظه.
    فالبقاء لله فينا

التعليقات مغلقه